العلوم الطبيعيةعين على العالم

ماليزيا تودع آخر وحيد قرن سومطري

بقلم: ميندي فايسبرغر

نفق آخر وحيد قرن سومطري Sumatran rhino في ماليزيا، وهو أنثى اسمها إيمان، في 23 نوفمبر 2019 في محمية بورنيو لوحيد القرن Borneo rhino sanctuary في منطقة صَبَاح. ويمثل نفوقها وهي في سن الـ25 انقراض نوعها في ذلك البلد، وهو تذكير قاتم بمدى تعرض تلك الحيوانات للخطر؛ لا يزال في البرية أقل من 80 فرداً من وحيد القرن السومطري (ديسيرورهينوس سومطرينسيس Dicerorhinus sumatrensis)، وفقا للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة (اختصاراً: الاتحاد IUCN). وذكر موقع ماليزياكيني Malaysiakini الإخباري الماليزي أن إيمان، التي أُسرت في عام 2014 وجُلبت إلى المحمية لضمها إلى برنامج للاستيلاد Breeding program، عانت أوراماً ليفية رحمية – وهي تورمات على جدران رحمها – مما أدى إلى تدهور صحتها بشكل خطير خلال السنوات القليلة الماضية. ومؤخراً، ضغطت أورام إيمان ضغطاً متزايداً على مثانتها؛ مما سَبَّب لها ألماً كبيراً، وفق ما ذكره مسؤولون لموقع ماليزياكيني. وصرحت وزيرة الدولة للسياحة والثقافة والبيئة، داتوك كريستينا ليو Datuk Christina Liew، لموقع ذي ستار The Star الناطق بالإنجليزية، أن أنثى وحيد القرن نفقت متأثرة بالصدمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق