تكنولوجياوسائل النقل

قطارات فائقة السرعة – 250 ميلا في الساعة

اكتشف المركبات المعلقة على الطريق التي ستكون أسرع وسائل النقل العام في العالم

بقلم: إيلسا هارفي

منذ صنع أول قطار في أوائل القرن التاسع عشر، ركز المهندسون على طرق لجعل وسيلة النقل هذه أكبر وأفضل، والأهم من ذلك أن تكون أسرع. ففي وجود قطارات تنطلق في معظم أنحاء العالم بسرعات لم يمكن بالإمكان تخيلها في الأيام الأولى للنقل العام، صار السفر السريع هو القاعدة في عالم اليوم. ومع تحقيق سرعات قياسية جديدة مع كل جيل جديد من القطارات، تتقدم التكنولوجيا لتوصلنا إلى وجهاتنا في وقت أقل بكثير. لماذا تقضي ساعات في الجلوس والتحديق من النافذة إذا لم يكن ذلك ضرورياً.
لتمكين الناس من قطع المسافات بسرعات فائقة، تفتح القطارات السريعة طرقاً جديدة للتنقل بين المدن، صار العالم أكثر ارتباطاً من أي وقت مضى. وعندما ظهرت القطارات البخارية الأولى في العالم، كانت هذه المركبات التي بلغت سرعتها عشرة أميال في الساعة تعتبر أعجوبة، مما غيّر طرق نقل كل من المواد والأشخاص. حاليا، عندما تستقل قطاراً عالي السرعة، يمكنك إتمام الرحلة نفسها حتى 30 مرة أسرع.
توجد معظم القطارات السريعة في آسيا وأوروبا، وهي سريعة جداً وذات مظهر مستقبلي. وعلى الرغم من أنها تسيطر حالياً على عالم السفر بالقطار، قد تكون الرحلات قريباً من السرعة بحيث يبدو الأمر وكأنك تخطو إلى آلة للانتقال عن بعد. وعن طريق الدخول في أنابيب بدلاً من أخذ مكانك على رصيف مزدحم، يمكننا قطع مئات الأميال، حيث تنقلنا القوى القصوى عبر الأرض بوتيرة أسرع من أي مركبة برية أخرى.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى