أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
عين على العالمفضاءفيزياء

يمكن أن تفسر الثقوب السوداء أصول الكون

قد تحمل المجرات القريبة وثقوبها السوداء إجابات للأسئلة الوجودية التي لا تزال من دون إجابة حول بداية الكون. فقد اكتشف باحثون من جامعة أيوا مؤخراً أن هناك ثقباً أسود داخل مجرة قريبة تُدعى تول 0440-381 (Tol 0440-381)، والذي يسطع أكثر من الشمس بمليون مرة. ويشير هذا الجرم إلى أن الثقوب السوداء القوية يمكن أن تؤدي دوراً رئيسياً في التطور الكوني. بعد مئات الآلاف من السنين من الانفجار الكبير، كان الكون شفافاً لبعض الوقت ولم تكن به نجوم. انتهت هذه العصور المظلمة بعد نحو 400,000 سنة من الانفجار الكبير، عندما بدأت النجوم الأولى بالتكون وغمر الضوء الكون الفتي.

لقراءة المزيد اشترك في المجلة رقميا أو ادخل حسابك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى