اخترنا لكعلم النباتكيمياء

هل يمكن أن تتواصل النباتات مع بعضها ؟

اكتشف الإشارات السرية التي ترسلها النباتات إلى بعضها البعض عبر الشبكة الخشبية الواسعة

كما نمتلك العديد من الوسائل المختلفة للبقاء على اتصال مع الأصدقاء، فللنباتات وسائلها الخاصة في التواصل مع بعضها البعض. ويتمثل الغرض الرئيس من ذلك بمساعدة كل منها للآخر، وبتحذير النباتات القريبة من المخاطر الوشيكة مثل الحشرات أو العدوى أو الجفاف، حتى تتمكن من اتخاذ الإجراءات المناسبة.

وإحدى الطرق التي تستخدمها في القيام بذلك هو أن تُطلق مركبات عضوية متطايرة غير مرئية VOCs في الهواء. ويمكن للنباتات الأخرى حينئذ اكتشاف هذه المركبات ومن ثم الدفاع عن أنفسها، أو بث إشارة طلبا للمساعدة. وهناك أسلوب آخر يتم تحت الأرض، حيث تُطلب المساعدة من الفطريات. وتوجد تحت الفطر السطحي كتلة من الخيوط الدقيقة تدعى الغزل الفطري (حبيكة) Mycelium. وتربط هذه الخيوط جذور النباتات المختلفة، مما يسمح لها بنقل المركبات وإيصال رسائل محددة.

والطريقة الأخيرة التي تتحدث بها النباتات مع بعضها البعض هي إفراز مواد كيميائية من جذورها، تنتشر عبر التربة فتلتقطها النباتات الأخرى فتنبهها للخطر.

أطلق علماء البيولوجيا على شبكة الاتصالات النباتية المعقدة هذه اسم “الشبكة الخشبية الواسعة” Wood wide web، ولكن مثل نسختنا الخاصة من الإنترنت، فإن لهذه الشبكة جانبا مظلما: تستخدم بعض النباتات الغزل الفطري لسرقة الكربون من بعضها البعض، في حين يستخدمها البعض الآخر كأسلوب للهجوم، إذ تقوم بإيصال مواد كيميائية سامة عبر الخيوط الفطرية لمنع نمو النباتات المنافسة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق