أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
Advertisement
عين على العالم

نسّاجو الحرير

هذه‭ ‬البنى‭ ‬الصغيرة‭ ‬هي‭ ‬ما‭ ‬يمنح‭ ‬العناكب‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬نسج‭ ‬الحرير‭. ‬عند‭ ‬نهاية‭ ‬بطن‭ ‬العنكبوت،‭ ‬توجد‭ ‬6‭ ‬نتوءات‭ ‬تلسكوبية‭ ‬يُعرف‭ ‬كل‭ ‬منها‭ ‬بالمِغْزَال ‭‬Spinneret‬، وترتبط‭ ‬داخلياً‭ ‬بالغدد‭ ‬المُفرزة‭ ‬للحرير. ‬وتوجد‭ ‬في‭ ‬طرف‭ ‬المِغْزَال‭ ‬بنى‭ ‬تشبه‭ ‬الفوهة‭ ‬تسمى‭ ‬المبازل ‭Spigots‬، والتي‭ ‬تُفرز‭ ‬من‭ ‬الغدد‭ ‬مزيجاً‭ ‬كيميائياً‭ ‬يشكّل‭ ‬حريراً‭ ‬قوياً‭ ‬عند‭ ‬تعرضه‭ ‬للأكسجين‭ ‬في‭ ‬الهواء‭.‬

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى