تكنولوجياوسائل النقل

منع سرقة السيارات

يمكن أن تساعد خصائص مكافحة السرقة هذه على حماية سيارتك أينما أوقفتها

ما دامت السيارات موجودة، بقيت الحاجة إلى إيجاد طرق لحمايتها من لصوص السيارات. ويعتمد الكثير منا على مركباتنا، ويقضون كثيراً من الوقت متنقلين بها حتى صارت لها علاقة شخصية جداً معنا. لم تتوفر أقفال السيارات المبكرة سوى لأغنى السائقين، وركزت على تأمين الأبواب فقط. أما حاليا، يزوّد كل جزء من السيارة المصنعة حديثاً بأجهزة وأنظمة توفر الأمان لمالك السيارة.
في عصر متزايد التحول إلى النظم الرقمية، فإن الآليات الجديدة التي تجعل قيادة السيارات أكثر سهولة وراحة تمنح اللصوص أيضاً طرقاً جديدة لسرقة السيارات، ومن ثم يتعين على الأنظمة الأمنية مواكبتها.
هنا يبرز دور الأمن المرتكز على الهوية، والذي يجعل الأمر أكثر صعوبة على المتسللين الرقميين. وتطبيق التعرف على الوجوه أو بصمة الصوت أو الإبهام يجعل متطلبات الوصول أكثر تحديداً. وللحفاظ على تأمين النظم الرقمية لأمن السيارات، يجب إنشاء علاقة بينك وبين سيارتك. ويعني هذا أنه إذا دخل متسلل إلى السيارة، فلن تتعرف عليه باعتباره المالك القانوني للسيارة، ومن ثم لا يستطيع الوصول إلى عناصر التحكم.
وباستخدام التعرف على الوجوه، تتذكر السيارة قياسات ملامحك وتقارنها بقاعدة بياناتها. وإذا حاول الوجه الخطأ تشغيل السيارة؛ فسيعلم الحاسوب أن الشخص غير مخوّل بالدخول، ومن ثم يظل النظام مقفلاً. وما زلنا بعيدين عن أمن السيارات الذي لا يقهر، ولكن في الوقت نفسه صارت السيارات الجديدة أكثر أماناً من أي وقت مضى بفضل هذه الأجهزة الأمنية الحديثة.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى