تكنولوجياوسائل النقل

مظهر ثوري بطابع قديم لشاحنة سايبرتراك من تسلا

بقلم: نيكوليتا لانيس

كلا، لم تعلق في لعبة فيديو منخفضة الدقة- تبدو شاحنة سايبرتراك Cybertruck الجديدة من تسلا وكأنها مركبة مصفحة من فيلم قديم من الرسوم المتحركة، والتي تحتاج البكسلات المكونة لها إلى بعض الوقت لكي تتضح معالمها.
وعندما طرح إيلون ماسك Elon Musk شاحنة سايبرتراك في نوفمبر 2019، خطف تصميم القطعة الواحدة Unibody أنظار الناس، لكن خبراء السيارات يقولون إن المظهر له علاقة بالوظيفة والشكل على حد سواء.
وعلى عكس العديد من الشاحنات الصغيرة Pickup، فإن هيكل السايبرتراك مصمم من قطعة واحدة؛ مما يعني أن المركبة صنعت حول هيكل معدني، وفقاً لموقع TechCrunch. وفي شاحنات البيك أب القياسية، يثبّت جسم السيارة فوق إطار معدني يدعم المحرك ويمتص الضغوط المادية.
وتفخر السايبرتراك بقدرة قَطْر قصوى تبلغ 6,350 كغم وحمولة تصل إلى 1,580 كغم، وفقاً لمجلة Outside. وعلى الرغم من قوته، يظل هيكل الشاحنة خفيف الوزن بفضل إطاره الأحادي الهيكل Monocoque المصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ. يمكّن الوزن المنخفض طراز الدفع الرباعي من التسارع من 0 إلى 100 كم/الساعة خلال 2.9 ثانية فقط، على الرغم من أن البطارية وحدها تزن أكثر من 450 كغم.
والفولاذ نفسه المقاوم للصدأ المستخدم في السايبرتراك يغلف مركبة ستارشيب Starship الفضائية لشركة سبيس إكس SpaceX، وتزعم تسلا أن هذا المعدن مقاوم للخدوش والتآكل وحتى طلقات الرصاص. ومع ذلك، فقد فإن نوافذ الزجاج المدرعة للشاحنة كانت أقل إثارة للإعجاب. وفي فعالية إطلاق الشاحنة قذف فرانز فون هولزهاوزن Franz von Holzhausen -كبير مصممي تسلا- نافذتي العربة بكرة فولاذية؛ فتحطمت. وقال ماسك: «الكرة لم تنفذ من خلال الزجاج، وهذا أمر إيجابيًّ، إلا أن هناك مجال للتحسين».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى