تكنولوجياوسائل النقل

مطارد الأعاصير

ما الذي يجعل مركبة TIV2 مفيدة للبقاء على قيد الحياة في مواجهة عاصفة تبلغ سرعة رياحها 200 ميل في الساعة؟

عندما توشك عاصفة عاتية على الهبوب، يفكر معظم الناس في سلامتهم فقط، أو في العثور على مأوى أو إخلاء المنطقة. لكن ذلك لا ينطبق على مطاردي العواصف؛ أي مراقبو الطقس الشجعان الذين يصفهم البعض بأنهم متهورون- الذين يقتربون منها بقدر الإمكان. تكون ذروة موسم مطاردة العواصف في مسار الأعاصير Tornado Alley في الولايات المتحدة خلال شهري مايو ويونيو، حين يتدفق مطاردو العواصف من جميع أنحاء العالم لمعايشة الظروف البرية في المنطقة. وتتراوح دوافعهم بين البحث العلمي وتصوير لقطات إعلامية إلى مجرد مشاهدة مثيرة، لكن معظم المطاردين يشتركون في الهدف النهائي نفسه: مشاهدة إعصار أثناء حدوثه.
أخرج المخرج شون كيسي كثيراً من الأفلام حول الطقس المتطرف ومطاردة العواصف. أدرك كيسي في وقت مبكر أن السيارات العادية لا يمكنها الاقتراب من قلب الحدث بالقدر الذي يريده، لذلك استخدم كابينة وهيكل Chassis شاحنة كقاعدة لسيارة العواصف المصممة خصيصاً: مركبة اعتراض الأعاصير (TIV). يمكن لـلعربة TIV، المغطاة بطبقة مدرعة والمجهزة بنوافذ مضادة للرصاص ومخالب هيدروليكية تثبتها على الأرض، أن تحافظ على سلامة طاقم التصوير أثناء إعصار معتدل الشدة، مع تحقيق رؤية رائعة للعاصفة التي تهب في الخارج.
ولأنه لا يزال غير راض عن أدائها، بدأ كيسي في عام 2007 بالعمل على النسخة التالية من عربته، أي TIV2. احتاجت عربة الأعاصير الجديدة والمحسنة إلى أشهر من العمل وفريق من 40 عامل لحام. بمجرد الانتهاء من بنائها مكنت العربة TIV2 طواقم الأفلام من المغامرة في قلب العواصف والأعاصير والخروج منها سالمين. وخلال السنوات القليلة الأولى من تشغيلها واجهت العربة كثيراً من المشكلات الميكانيكية، وخضعت لمزيد من التعديلات، لكنها صارت الآن تستخدم في تصوير العديد من المسلسلات التلفزيونية وأفلام آيماكس IMAX.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق