التاريخفن

مزهريات مينغ

منتجات‭ ‬الخزف‭ ‬الصينية‭ ‬الجميلة‭ ‬التي‭ ‬جسدت‭ ‬إمبراطورية

مزهريات‭ ‬مينغ‭ ‬هي‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬أشهر‭ ‬أمثلة‭ ‬الفخار‭ ‬المصنوع‭ ‬على‭ ‬الإطلاق‭. ‬لقد‭ ‬اشتهرت‭ ‬خلال‭ ‬حكم‭ ‬الأسرة‭ ‬الصينية‭ ‬التي‭ ‬تحمل‭ ‬الاسم‭ ‬نفسه‭) ‬مينغ)‭ ‬،‭ ‬وتجسد‭ ‬هذه‭ ‬الخزفيات‭ ‬الثمينة‭ ‬ازدهار‭ ‬حقبة‭ ‬امتدت‭ ‬زهاء‭ ‬276‭ ‬سنة‭ (‬1368‭ – ‬1644‭). ‬كان‭ ‬مركز‭ ‬هذه‭ ‬الصناعة‭ ‬هو‭ ‬مدينة‭ ‬جينغدتشن‭ ‬Jingdezhen‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬شرق‭ ‬الصين‭. ‬كانت‭ ‬هذه‭ ‬المنطقة‭ ‬مثالية‭ ‬لصناعة‭ ‬الخزف‭ ‬لأنها‭ ‬غنية‭ ‬بصلصال‭ ‬الكاولين‭ ‬وصخور‭ ‬بتونتسي‭ ‬Petuntse‭. ‬تُطحن‭ ‬صخور‭ ‬بتونتسي‭ ‬إلى‭ ‬مسحوق،‭ ‬وتضاف‭ ‬إلى‭ ‬الصلصال‭ ‬لصنع‭ ‬الخزف‭ ‬الذي‭ ‬يُنحت‭ ‬عندئذ‭ ‬في‭ ‬شكل‭ ‬مزهرية‭. ‬ثم‭ ‬يخبَز‭ ‬في‭ ‬فرن‭ ‬عند‭ ‬درجة‭ ‬حرارة‭ ‬1450‭ ‬درجة‭ ‬مئوية‭. ‬وتُزين‭ ‬المزهرية‭ ‬بكاملها‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تتشكل‭. ‬كان‭ ‬النمط‭ ‬المفضل‭ ‬في‭ ‬عهد‭ ‬أسرة‭ ‬مينغ‭ ‬هو‭ ‬رسم‭ ‬تنين‭ ‬أو‭ ‬زخارف‭ ‬نباتية‭ ‬على‭ ‬الخزف‭ ‬مباشرة‭ ‬بلون‭ ‬الكوبالت‭ ‬الأزرق‭ ‬أو‭ ‬النحاس‭ ‬الأحمر‭. ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬يُضاف‭ ‬طلاء‭ ‬زجاجي‭ ‬براق‭) ‬تزجيج)  ‬وفي‭ ‬بعض‭ ‬الحالات‭ ‬كان‭ ‬يُضاف‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التصاميم‭ ‬فوق‭ ‬هذه‭ ‬الطبقة،‭ ‬وكانت‭ ‬المزهريات‭ ‬تُصنع‭ ‬بالجملة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬حكومة‭ ‬مينغ‭ ‬التي‭ ‬أنشأت‭ ‬مكتبا‭ ‬للتصميم‭ ‬لضمان‭ ‬الجودة‭ ‬العالية‭ ‬لجميع‭ ‬منتجات‭ ‬الخزف‭ ‬والسيراميك‭. ‬وقد‭ ‬استُمدت‭ ‬التصاميم‭ ‬الأيقونية‭ ‬الزرقاء‭ ‬والبيضاء‭ ‬من‭ ‬العالم‭ ‬الإسلامي‭ ‬الذي‭ ‬كانت‭ ‬تربطه‭ ‬علاقات‭ ‬وثيقة‭ ‬بالصين‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭. ‬ وفي‭ ‬أثناء‭ ‬ازدهار‭ ‬التجارة‭ ‬مع‭ ‬أوروبا‭ ‬والشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬صُدِّرت‭ ‬مزهريات‭ ‬مينغ‭ ‬إلى‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭. ‬وبحلول‭ ‬القرن‭ ‬السادس‭ ‬عشر،‭ ‬كان‭ ‬الخزافون‭ ‬الصينيون‭ ‬ينتجون‭ ‬الخزف‭ ‬للتصدير‭ ‬الدولي‭ ‬خصيصا،‭ ‬والذي‭ ‬تزينه‭ ‬تصاميم‭ ‬مثل‭ ‬شعارات‭ ‬النبالة‭ ‬أو‭ ‬مشاهد‭ ‬من‭ ‬المعارك،‭ ‬وذلك‭ ‬لكي‭ ‬يتلاءم‭ ‬مع‭ ‬تفضيلات‭ ‬العملاء‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق