العلوم البيئيةالعلوم الطبيعية

ما هي قنبلة الطقس؟

تعرّف الكيفية التي تُسقط بها الأنظمةُ المنخفضة الضغط الطقسَ القاسي علينا.

عندما تهب عاصفة، قد يشير إليها خبراء الأرصاد الجوية كقنبلة طقسية، لكن هذا ليس مجرد اسم دراماتيكي يُطلق على جميع الأحداث الجوية القاسية. قنبلة الطقس هي في الواقع مصطلح غير رسمي يستخدم لوصف نوع معين من أنظمة الضغط المنخفض التي قد تؤدي إلى هبّات مدمرة من الرياح. وتحدث أنظمة الضغط المنخفض بانتظام في جميع أنحاء الكوكب، حيث تنجم عن صعود الهواء الدافئ من سطح الأرض. وهي تؤدي عموما إلى أحوال جوية غير مستقرة، إذ إنه عندما يتصاعد الهواء، فإنه يبرد؛ مما يجعل بخار الماء يتكثّف وتتشكّل السحب. وعند مرور منطقة من الضغط المنخفض تحت تيار نفاث قوي من الهواء المتحرك بسرعة عالية في الغلاف الجوي، فهي تتطور إلى شيء أكثر كثافة. ويعمل التيار النفاث على إزالة الهواء من عمود الضغط المنخفض؛ مما يقلل وزنه بحيث يحدث مزيد من انخفاض الضغط عند مستوى سطح البحر. وإذا انخفض الضغط بقدر 24 مليبار أو أكثر على مدى 24 ساعة، فإنه يوصف بتكوّن الإعصار المتفجر، وهو الاسم الرسمي لقنبلة الطقس. ومع امتصاص الضغط المتناقص لمزيد من الهواء، يبدأ العمود بالدوران بوتيرة أسرع وأسرع؛ مما يؤدي إلى هبوب رياح قوية تبلغ ذروتها خلال بضع ساعات. وقد تكون هذه الرياح قوية بما يكفي لاقتلاع الأشجار وإحداث أضرار هيكلية؛ مما يعرض الجمهور للخطر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق