التاريخ

ما مكتبة الكونغرس؟

استكشف أكبر مكتبة وطنية في العالم

توجد أكبر مكتبة في العالم في شارع انديبندانس الاستقلال في واشنطن، عاصمة الولايات المتحدة، وهي مثيرة للإعجاب كما تتوقعون. وتتألف المكتبة من ثلاثة مبانٍ- سُمِّيت على أسماء الرؤساء المشهورين توماس جيفرسون Thomas Jefferson وجون آدامز John Adams وجيمس ماديسون James Madison- وترتبط بممرات تحت الأرض. فيما بينها، تضم أكثر من 168 مليون مادة، بما في ذلك أكثر من 39 مليون كتاب ومادة مطبوعة أخرى بأربعين لغة مختلفة، وأكثر من 72 مليون مخطوطة، إضافة إلى أكبر مكتبة قانونية في العالم، تضم أكثر من 2.9 مليون مجلد، وأكبر مجموعة من الكتب النادرة في أمريكا الشمالية.
إنها أقدم مؤسسة ثقافية فيدرالية في الولايات المتحدة، لكن لماذا يحتاج الكونغرس إلى مكتبة؟ ببساطة، في وجود العديد من الكتب والمخطوطات والتسجيلات الصوتية المختلفة وما إلى ذلك، يمكن للمكتبة المساعدة على إثراء مناقشات المشرِّعين عن طريق توفير الأبحاث والتحليلات الموثوق بها حول أي موضوع تقريباً. وعلى مرّ السنين قام أمناء المكتبات بتجميع الموارد والأدلة البحثية حول كل شيء، بداية من قانون العقود والتاريخ التشريعي الفيدرالي حتى أبراهام لنكولن Abraham Lincoln وروزا باركس Rosa Parks. وهناك، يمكنك أيضاً أن تجد المستندات الأساسية للتاريخ الأمريكي، وكذلك موارد أحدث حول الأحداث الدولية مثل البريكسيت Brexit.

تتمثل المهمة الرئيسية لمكتبة الكونغرس بالمساعدة على الإجابة عن الاستفسارات البحثية لأعضاء الكونغرس، فقد لبت أكثر من مليون طلب مرجعي في عام 2018، ولا يستطيع استعارة الكتب سوى كبار المسؤولين الحكوميين وموظفي المكتبة نفسها. ومع ذلك يتمتع الجمهور بحرية استخدام الموقع وقاعات القراءة الـ 21.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق