نادي الأذكياء

ماذا سيحدث إذا قصفك مصادم الهادرونات الكبير؟

أوليفيا سميث

في عام 1978 نجا العالم السوفييتي أناتولي بوغورسكي Anatoli Bugorski من إصابة في الرأس من شعاع مسرع للجسيمات أصغر بكثير من مصادم الهادرونات الكبير LHC. وأخطأ الشعاع الأجزاء الحيوية من دماغه، لكنه ظل يعاني نوباتٍ وتلفاً في الأعصاب ووجهاً نصف مشلول. ولذلك، فعلى الرغم من أن العلماء ليسوا متأكدين مما سيحدث بالضبط إذا تعرضت لقصف مصادم الهادرونات الكبير، فإنهم يعلمون أنه سيكون أمراً وخيما بالنسبة إليك، خاصة إذا أصاب عضواً حيويّاً.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى