أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
نادي الأذكياء

كيف يظل حبر الوشم في الجلد؟

مارسيل هيوز يُحقن الوشم في الطبقة الثانية من الجلد، أي الأدمة Dermis، التي تقع تحت الطبقة الواقية المعروفة بالبشرة Epidermis. لا يكفي هذا وحده لجعل الوشم دائماً، لأن التلف الناجم عن دخول الإبرة يُحفز استجابتنا المناعية، بما في ذلك كريات الدم البيضاء الملتهمة للأجسام الغريبة، في مكان الحقن. ومع الأسف فإن جزيئات الصبغة المحقونة تكون …

لقراءة المزيد اشترك في المجلة رقميا أو ادخل حسابك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى