أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
تكنولوجيا

كيف توقف إعصاراً

هل يمكن لتقنية الفقاعات البسيطة هذه أن تقلل الدمار الذي تسببه هذه الكوارث الطبيعية المدمرة؟

شهد آخر موسم للأعاصير زيادة هائلة في قوة وعدد الأعاصير النابعة من شمال الأطلسي. فقد خلص العلماء إلى أن العديد من هذه العواصف الاستوائية تمزق المنازل وتزهق الأرواح أثناء اندفاعها عبر المدن بسبب ظروف الاحترار المستمرة على كوكب الأرض. ويمكننا جميعاً إحداث تغييرات في محاولة لتقليل الآثار الطويلة المدى للتغير المناخي، لكن هل يمكن اتخاذ أي إجراء فوري لتحسين الوضع بين مواسم الأعاصير القاتلة هذه؟
أوشن ثيرم OceanTherm هي شركة مكرسة للإجابة عن هذا السؤال. ونظراً لأن الأعاصير تتغذى بحرارة سطح المحيط، فمن بين الطرق المحتملة التي تهدف إلى تهدئة هذه العواصف الاستوائية- أو حتى إيقافها تماماً- هي تبريد البحر باستخدام ستائر الفقاعات Bubble curtains. وستائر الفقاعات هي أنابيب مثقبة تمتد عبر البحار، تحت السطح. وعندما تتحرك الفقاعات المنبعثة من الأنبوب لأعلى إلى السطح، فإنها ترفع الماء البارد من الأعماق لخفض درجة حرارة الماء على السطح. فهذه التقنية ليست جديدة، لكن تطبيقها في منع العواصف الاستوائية هو الجديد. حالياً، تُستخدم ستائر الفقاعات في النرويج لإحداث تأثير معاكس- وهو زيادة درجة حرارة السطح. ونظراً لأن فصول الشتاء المتجمدة في البلاد كثيراً ما تؤدي إلى تراكم الجليد على المضايق البحرية، تُجلب المياه البعيدة عن برودة الهواء من الأعماق لمنعها من التجمد.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى