هل كنت تعلم؟

كيف تعرف ما تفكر فيه قطتك

تتواصل هذه الحيوانات الاجتماعية مع بعضها بعضا لفظياً وبصرياً، ولكن كيف يمكننا أن نتعلم فهم تفكير القطط؟

بقلم: إيلسا هارفي

كواحدة من أشهر الحيوانات الأليفة في العالم، تعيش أكثر من 500 مليون قطة منزلية في المنازل في معظم أنحاء العالم. ويحرص الناس على إبداء أفكارهم الخاصة حول القطط، ومشاركة صور قططهم المفضلة عبر الويب والترحيب بها بحب في منازلهم. لكن، هل توقفت يوماً عن السؤال عما تظنه القطط بنا؟ وما الأفكار التي تدور بداخل رأس قطة؟
ووفقاً لبعض خبراء السلوك الحيواني، ربما لا ترانا القطط مختلفين عنها بقدر ما نراها. وعلى الرغم من أنها ترى أن حجمنا أكبر منها، إلا أن هذا لا يصيبها بالرعب. فكثيراً ما تتعامل القطط مع البشر بصورة تشبه تعاملها مع القطط الأخرى من جنسها. وإذا استمرت باعتبارنا كقطط مثلها، فقد تتوقع منا أيضاً التعرف على مشاعرها باستخدام القرائن التي تفهمها القطط الأخرى طبيعياً. كيف يمكن للبشر أن يشرعوا في التفكير مثل حيواناتهم الأليفة دون أن يتمكنوا من التحدث معها؟ أجري الكثير من الأبحاث حول حياة وسلوك القطط، سواء في المنازل أم في البرية.
تستمر أفكار القطة حتى أثناء النوم، وتتضمن أحلامها أفكاراً معقدة وسلاسل طويلة من الأحداث. ففي حين استغرق الأمر دراسات علمية مفصلة لفهم هذه الحيوانات الأليفة ذات الفراء بشكل أفضل، إلا أن هناك طرقاً أبسط يمكنك من خلالها الدخول إلى عقل رفيقتك الأليفة عن طريق ملاحظتها في المنزل- ما عليك سوى أن تعرف ما الذي تبحث عنه. فمن المهم أن نتمكن من فهم ما يدور في رؤوس حيواناتنا الأليفة إذا كُنا سنعتني بها. وقد تكون لتجاهل العلامات الحيوية للتوتر والانزعاج آثار كبيرة في الصحة النفسية لهذه الحيوانات.
تشعر معظم الثدييات بالعواطف، لكن الطرق التي تحس بها وتُظهرها تتباين في الأنواع المختلفة. ويُعتقد أن القطط تشعر بالسعادة والحزن والخوف والغضب والحزن والقلق والفضول. وعلى الرغم من أن القطط أقل ارتباطاً بأصحابها من الكلاب، إلا أنه لا يزال يُعتقد أن القطط تحب البشر. ويظهر هذا في القطط التي تختار البقاء مع أشخاص معينين في منازلهم، حتى عندما لا يطعمونها.
القطط أذكى مما قد نتصور. وعندما ندرسها سنجد أنها تستوعب أيضاً تحركاتنا وأفعالنا. ففي بعض المنازل قد يبدو أن القطط تفضل أحد أفراد الأسرة على الآخر. غالباً ما يكون هذا ناتجاً من ملاحظتها للشخص الذي يرجح أن يمنحها الطعام الذي تحبه. وعن طريق تعلم فهم قطتك واحترامها بشكل أفضل، قد تكسب ودها باعتبارك الإنسان المفضل لديها.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى