وسائل النقل

كيفية الطيران المظلي

اكتشف كيفية توجيه هذه المظلات ذات المقعد في السماء وامتطاء أمواج الهواء

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

ظهرت المظلات الشراعية Parachutes أولا في الجيش، حيث صممت لإعادة الطيارين بأمان إلى الأرض في ستينات القرن العشرين، وسرعان ما استخدمها الباحثون عن الإثارة المتمثلة بركوب الرياح. ومع ذلك، فبسبب اختلافها جذرياً عن سليفتها المظلة البسيطة ذات الحبال، تصنع المظلات الشراعية الحديثة بعناية لاستخدام التيارات الهوائية ليس فقط لتحقيق هبوط سلس، ولكن كوسيلة لارتقاء السماء.
تصنّف تيارات الهواء التي يمكن ركوبها بإحدى ثلاث طرق. وتحدث الأولى، ‘الرفع الحراري’ Thermal lift، عندما تسخّن الشمس رقعة من الأرض، عادة منطقة صخرية، فيتمدد الهواء المحيط بها بدوره، مما يسبب صعوده وتشكيل أعمدة حرارية يمكن للمظلات الشراعية استخدامها للبقاء في الهواء. ويحدث رفع الحواف Ridge lift ورفع الموجات Wave lift على الجانبين المتقابلين للجبل. ومع اصطدام تيار رياح الرفع بجانب جبل، تُجبر التيارات على الارتفاع، مما يسمح للمظلات الشراعية بالصعود إلى ارتفاعات أعلى. وعندما تتدفق التيارات فوق الجبل، فإنها ترتد من الأرض المحيطة، مما قد يصعد بها إلى ارتفاعات أعلى.
ولترويض تيارات الهواء، يطبق المظليون قواعد فيزيائية بسيطة. فعندما يتدفق الهواء عبر فتحة في المظلة تعرف بــ ‘الحافة الأمامية’ Leading edge ومنها إلى ‘الحافة الخلفية’ Trailing edge، يسحب المظليون أحد مقبضي التحكم المعلقين إلى عكس الاتجاه الذي يرغبون في الانعطاف إليه. فمثلاً، عند محاولة الانعطاف إلى اليمين، يُسحب المقبض برفق إلى اليمين، فيغير حبل التوصيل شكل المظلة الشراعية، ويقلل تدفق الهواء على اليمين ويحول المظلة إلى هذا الاتجاه. ويمكن لتوجيه المظلة في السماء أن يكون بمثل بساطة نقل وزن جسمك إلى الاتجاه المرغوب فيه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى