العلوم الطبيعية

س: ماذا لو ثارت جميع البراكين على الأرض في الوقت نفسه؟

الثورات المتزامنة لأكثر من 1,500 بركان نشط ستكون كارثية

من بين آلاف البراكين النشطة حاليا على كوكبنا، قليل منها يمكنه إلحاق ضرر جسيم بالحياة على الأرض لو ثارت.

أما لو ثارت جميعها في الوقت نفسه؛ فستكون نهايتنا. وستنفث البراكين الطبقية المخروطية الشكل صهارة لزجة إلى الأعلى في رشقات نارية عنيفة، فتنثر على الأرض صخورا منصهرة. وستتقاطر من البراكين الدرعية Shied Volcanoes – قببية الشكل – حمم بركانية سائلة على الأرض، والتي ستجتاح أي شيء في طريقها. وستشكّل الفوهات التصدعية Fissure Vents ستائر من اللهب، كما ستسيل بحيرات هائلة من الحمم مع انهيار الأرض. ولكن هذه ستكون أقل مشكلاتنا. فخلال لحظات، سيدفن الرماد الأرض؛ وستتوقف آلاتنا عن العمل، وستنهار المباني، وتختنق الحيوانات، وتتلف المحاصيل. وستتصاعد الغازات الكبريتية عالياً في الغلاف الجوي؛ فتحجب ضوء الشمس وتغرق الكوكب بأكمله في الشتاء. وبعد ذلك، عندما تختلط الغازات بالماء، ستنهمر على الأرض أمطار حمضية. وستصبح المحيطات حمضية، وستذوب أصداف المخلوقات البحرية، وتنهار السلاسل الغذائية. وفي أعقاب ذلك سيُحدث ثاني أكسيد الكربون تأثير الدفيئة؛ فترتفع حرارة الأرض بسرعة كبيرة تجعل الكائنات الحياة تصارع من أجل التكيف. فالزمن وحده هو ما سيحدد أي الكائنات الحية، إن وجدت، ستتمكن من البقاء على قيد الحياة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق