تكنولوجيا

داخل أوكيولوس تاتش

سنفكك وحدة التحكم التي تعمل بالبلوتوث لجهاز الواقع الافتراضي هذا لمعرفة كيف تعمل

لا شك في أن الواقع الافتراضي Virtual reality يوفر أفضل التجارب الغامرة في الألعاب حالياً. اعتمر سماعة للرأس وسيمكنك استكشاف عوالم جديدة تماماً بمجرد الالتفات برأسك؛ سيجعلك هذا تشعر بأنك موجود هناك بالفعل. ولكن هذه التجارب لا يمكن أن تجذبك إليها حقاً إلا إذا تمكنت من التفاعل بشكل صحيح مع العالم من حولك. ولهذا، ستحتاج إلى وحدة تحكم قوية حساسة للحركة.
هنا يأتي دور أوكيولوس تاتش Oculus Touc. وتتيح لك هاتان المنصتان المحمولتان باليد الإمساك بمعظم أنواع الكائنات والتقاطها والاحتفاظ بها، والتنقل عبر العالم الافتراضي وتنفيذ مهام اللعب العادية والمملة مثل الانتقاء من بين الخيارات في القوائم.
كل ذلك ممكن بفضل دائرة من مصابيح LED التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء، والتي تبث ضوءا لا يُرى بالعين المجردة، ولكن يمكن أن تلتقطه مجسات خاصة لتتبع مكان وحدات التحكم في فضاء ثلاثي الأبعاد. وينقل حاسوبك هذه المعلومات إلى اللعبة، وعندما تنظر إلى أسفل إلى مكان وجود يديك، يمكنك رؤيتها ومن ثم تحريكها في العالم الافتراضي.
وإضافة إلى التتبع المفصل والثلاثي الأبعاد، تشتمل وحدة التحكم في أوكيولوس تاتش على زر موجود على مقبض وحدة التحكم وزر تشغيل ومجس لمسي في الأعلى. اضغط بإصبعك الأوسط على زر المقبض، وبإصبع السبابة على زر التشغيل وبإبهامك على المجس، وسيمكنك تنفيذ أشياء مثل رفع الإبهام إلى أعلى أو الإشارة إلى اتجاهات محددة داخل اللعبة.
مع حشد كل تقنيات التتبع القوية هذه في وحدة تحكم صغيرة، أردنا أن نرى كيف تعمل أوكيولوس تاتش. لننظر الآن إلى الداخل…

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى