علم الإنسان

تصفية الذهن

الدماغ عضو متعطش للطاقة؛ فعلى الرغم من أنه لا يشكل سوى %2 من إجمالي كتلة الجسم، إلا أنه يستهلك نسبة هائلة تبلغ %25 من إجمالي إمدادات الطاقة. والسؤال هو، كيف يمكنه التخلص من النفايات؟ يعتقد علماء مختبر نيدرغارد Nedergaard بجامعة روتشستر في نيويورك أن النوم قد يمثل وقتا لتنظيف الدماغ. تعتمد بقية الجسم على نظام التصريف اللمفاوي للمساعدة في إزالة النفايات، لكن الدماغ منطقة محمية، إذ لا تصل تلك الأوعية إلى الرأس. وبدلا من ذلك، فالجهاز العصبي المركزي مغمور في سائل شفاف يسمى السائل النخاعي CSF، والذي يمكن أن تذوب فيه النفايات تمهيدا لإزالتها. وخلال النهار، يبقى السائل في الخارج، لكن أبحاث المختبر أظهرت أنه خلال النوم، تنفتح ثغرات بين خلايا الدماغ، والتي يندفع السائل عبرها متبعا مسارات بطول الأوعية الدموية الخارجية، مما يعمل على تنظيف كل ركن من أركان الدماغ، ويساعد على التخلص من الجزيئات السامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق