أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
التاريخ

العثور على عملات تيودور ذهبية في حديقة إنجليزية

بقلم: لورا غيغل

كانت عائلة تزيل الأعشاب الضارة من حديقتها في إنجلترا عندما اكتشفوا كنزاً ثميناً، وهو كمية مدفونة من العملات الذهبية التي يعود تاريخها إلى القرن الرابع عشر، وعليها صور الملوك الإنجليز من إدوارد الرابع Edward IV إلى هنري الثامن Henry VIII. ويتكون هذا الكنز من 63 قطعة نقدية ذهبية وعملة فضية واحدة، وهي نقود سُكت على مدار نحو 100 سنة، من أواخر القرن الخامس عشر إلى القرن السادس عشر. وتُظهر أربعٌ من العملات المعدنية صورة هنري الثامن، وكذلك أحد الأحرف الأولى لثلاث من زوجاته: كاثرين أوف أراغون Catherine of Aragon، وآن بولين Anne Boleyn، وجين سيمور Jane Seymour. وعند العثور على الكنز، أبلغت العائلةُ – تعيش في نيو فورست أوف هامبشاير في جنوب شرق إنجلترا- المتحفَ البريطاني، والذي يدير خطة الآثار المحمولة Portable Antiquities Scheme (اختصارا: الخطة PAS). وينشئ هذا البرنامج شراكات مع السكان المحليين الذين يجدون قطعاً أثرية تاريخية في المملكة المتحدة بحيث يمكن توثيق النتائج ودراستها.
يُرجّح أن العملات دُفنت في نحو عام 1540، في حين كان الملك هنري الثامن لا يزال على قيد الحياة، لكن من غير المعروف ما إذا كان موقع الدفن هذا بمثابة حصالة أودع فيها أحدهم عملات معدنية بانتظام، أو ما إذا كان الكنز قد دُفن دفعة واحدة. ومع ذلك، فصاحب تلك العملات المعدنية كان شخصية ثرية. إذ بلغت قيمة المجموعة في ذلك الوقت نحو 24 جنيها إسترلينيا، أي ما يعادل 14 ألف جنيه إسترليني اليوم، كما قال باري كوك Barrie Cook، أمين أعمال العصور الوسطى وأوائل العملات المعدنية في المتحف البريطاني. ويزيد هذا بكثير على متوسط الأجر السنوي خلال أزمنة آل تيودور.
قال جون نايلور John Naylor، خبير العملات في متحف أشموليان بجامعة أكسفورد، إنه يرجح أن تاجراً ثرياً أو أحد رجال الدين قد دفن الكنز. “في هذه الفترة من أواخر ثلاثينات وأربعينات القرن السادس عشر، حلّ الملكُ الأديرة، ونحن نعلم بالفعل أن بعض الكنائس حاولت إخفاء ثرواتها، على أمل بأن تتمكن من الاحتفاظ بها على المدى الطويل”. وأضاف نايلور أن العملات المعدنية المكتشفة حديثاً هي “كنز مهم؛ فلا تعثر على هذه الكنوز الذهبية الكبيرة من هذه الفترة في كثير من الأحيان”. أما العملات المعدنية نفسها، فلا نعرف سبب وجود الأحرف الأولى لزوجات هنري. ففي عام 1526 أعاد هنري وتوماس وولسي Thomas Wolsey، وهو رئيس أساقفة إنجليزي ورجل دولة وكاردينال الكنيسة الكاثوليكية، تنظيم النظام النقدي، ومن ثم تغيير أوزان العملات المعدنية وطرح فئات جديدة، مثل العملة الذهبية من فئة 5 شلنات.
قال كوك: “لم يكتف بتغيير الفئات فحسب، بل أصدر قراراً غريباً جداً بوضع اسم زوجته الأول على العملة”. فلم تكن هناك سابقة لهذه الخطوة. وبالنظر إلى الزيجات المتعددة لهنري الثامن – 6 في المجموع- تغيرت الأحرف الأولى بشكل متكرر. ولكن بعد زواجه الثالث من جين سيمور، والدة إدوارد السادس Edward VI التي توفيت بعد وقت قصير من ولادة ولي العهد، توقف هنري عن هذه الممارسة، مما يعني أن الأحرف الأولى من أسماء زوجاته التاليات- آن أوف كليفز Anne of Cleves وكاثرين هوارد Catherine Howard وكاثرين بار Catherine Parr – لم تظهر على العملات الإنجليزية.
وهذا الكنز مجرد واحدٍ من بين أكثر من 47,000 قطعة أثرية وثقتها الخطة PAS في عام 2020. ومن بين الكنوز البارزة الأخرى المكتشفة حديثاً 50 كروغيراند Krugerrand من جنوب إفريقيا ضُربت خلال فترة الفصل العنصري في سبعينات القرن العشرين.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى