غير مصنف

الطيران الهيبرسونيك

(داخل الطائرات التي ستحطم الأرقام القياسية للطيران النفاث (الأسرع من الصوت

إذا‭ ‬طرفت‭ ‬عينك‭ ‬فستفوتك‭ ‬رؤيتها،‭ ‬لكنك‭ ‬ستسمع‭ ‬صوتها‭ ‬بالتأكيد‭. ‬قد‭ ‬تبدو‭ ‬الطائرات‭ ‬الهايبرسونيك‭ ‬Hypersonic aircraft‭ ‬شبيهة‭ ‬بالطائرات‭ ‬النفاثة‭ ‬Jet planes‭ ‬المألوفة‭ ‬لنا،‭ ‬لكن‭ ‬هذه‭ ‬العجائب‭ ‬الهندسية‭ ‬هي‭ ‬وحوش‭ ‬مختلفة‭ ‬تماما‭. ‬ولأنها‭ ‬تستطيع‭ ‬بلوغ‭ ‬سرعات‭ ‬تمزق‭ ‬طائرات‭ ‬الركاب‭ ‬التقليدية‭ ‬إرباً،‭ ‬تمتلك‭ ‬الطائرات‭ ‬الهايبرسونيك‭ ‬محركات‭ ‬فريدة‭ ‬من‭ ‬نوعها،‭ ‬والمبنية‭ ‬من‭ ‬مواد‭ ‬متقدمة،‭ ‬وتمتلئ‭ ‬بالتكنولوجيا‭ ‬الذكية‭.‬

ما‭ ‬أقصى‭ ‬سرعة‭ ‬لها،‭ ‬إذن؟‭ ‬بحكم‭ ‬التعريف،‭ ‬يمكن‭ ‬للطائرة‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬Supersonic‭ ‬أن‭ ‬تتحرك‭ ‬بسرعة‭ ‬تزيد‭ ‬على‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭ – ‬أو‭ ‬ماخ‭ -‬1‭ ‬وهي‭ ‬1235‭ ‬كيلومترا‭ ‬في‭ ‬الساعة،‭ ‬أو‭ ‬343‭ ‬مترا‭ ‬في‭ ‬الثانية‭. ‬ولكن‭ ‬لكي‭ ‬تصنّف‭ ‬باعتبارها‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬Hypersonic،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تطير‭ ‬الطائرة‭ ‬بخمسة‭ ‬أضعاف‭ ‬هذه‭ ‬السرعة‭ ‬على‭ ‬الأقل–‭ ‬أي‭ ‬6175‭ ‬كيلومترا‭ ‬في‭ ‬الساعة،‭ ‬أو‭ ‬1715‭ ‬مترا‭ ‬في‭ ‬الثانية‭ ‬الواحدة‭. ‬كما‭ ‬أن‭ ‬سرعتها‭ ‬لا‭ ‬تقتصر‭ ‬على‭ ‬ماخ‭ ‬5؛‭ ‬فما‭ ‬هذه‭ ‬إلا‭ ‬البداية‭. ‬لقد‭ ‬صنعنا‭ ‬بالفعل‭ ‬طائرات‭ ‬يمكنها‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬سرعة‭ ‬ماخ‭ ‬20‭ ‬–أي‭ ‬نحو‭ ‬سبعة‭ ‬كيلومترات‭ ‬في‭ ‬الثانية‭ ‬الواحدة‭! ‬ومادامت‭ ‬هذه‭ ‬المركبات‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬تحمّل‭ ‬ضغط‭ ‬الغلاف‭ ‬الجوي،‭ ‬فسيمكنها‭ ‬الطيران‭ ‬بوتيرة‭ ‬أسرع‭ ‬وأسرع‭.‬

طوال‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬30‭ ‬عاما،‭ ‬استخدمنا‭ ‬طائرات‭ ‬الكونكورد‭ ‬Concorde‭ ‬للطيران‭ ‬بسرعات‭ ‬تفوق‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭. ‬فقد‭ ‬كسرت‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت‭ ‬وأحدثت‭ ‬ثورة‭ ‬في‭ ‬السفر‭ ‬الجوي‭. ‬لكن‭ ‬الهدف‭ ‬الآن‭ ‬هو‭ ‬الطيران‭ ‬بسرعات‭ ‬أعلى‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬مضى،‭ ‬فيمكن‭ ‬للطائرات‭ ‬النفاثة‭ ‬وطائرات‭ ‬الركاب‭ ‬تحقيق‭ ‬سرعات‭ ‬أكبر‭. ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬ليس‭ ‬بالمهمة‭ ‬السهلة،‭ ‬ولكن‭ ‬بعد‭ ‬أكثر‭ ‬بقليل‭ ‬من‭ ‬قرن‭ ‬بعد‭ ‬تحليق‭ ‬‮«‬الأخوين‭ ‬رايت‮»‬‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬السماء،‭ ‬مازلنا‭ ‬نواصل‭ ‬صنع‭ ‬طائرات‭ ‬جديدة‭ ‬ومبتكرة‭.‬

تكشف‭ ‬هذه‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬عن‭ ‬عوالم‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬الإمكانيات‭ ‬تجعل‭ ‬السفر‭ ‬الجوي‭ ‬أكثر‭ ‬كفاءة‭ ‬وملاءمة‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬مضى‭.‬

تخيل‭ ‬أن‭ ‬تسافر‭ ‬إلى‭ ‬الجانب‭ ‬الآخر‭ ‬من‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬غضون‭ ‬بضع‭ ‬ساعات،‭ ‬أو‭ ‬مشاهدة‭ ‬مركبة‭ ‬فضائية‭ ‬وهي‭ ‬تصعد‭ ‬إلى‭ ‬الغلاف‭ ‬الجوي‭ ‬العلوي‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬صاروخ‭ ‬عملاق‭.‬

والأكثر‭ ‬إثارة‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬ليست‭ ‬أمورا‭ ‬من‭ ‬الخيال‭ ‬العلمي‭ ‬–‭ ‬فقد‭ ‬نجحنا‭ ‬بالفعل‭ ‬في‭ ‬تشغيل‭ ‬مركبات‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك،‭ ‬ويعكف‭ ‬الباحثون‭ ‬حاليا‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬طائرات‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬مناسبة‭ ‬لاستخدام‭ ‬الجمهور‭. ‬تابع‭ ‬القراءة‭ ‬لمزيد‭ ‬من‭ ‬المعلومات‭ ‬حول‭ ‬هذه‭ ‬المفاخر‭ ‬الهندسية‭ ‬المذهلة‭ ‬والعالَم‭ ‬الفائق‭ ‬السرعة‭ ‬الذي‭ ‬ينتظرنا‭.‬

الهايبرسونيك‭ ‬مقابل‭ ‬السوبرسونيك

على‭ ‬مدى‭ ‬سنوات‭ ‬عديدة،‭ ‬ظن‭ ‬الخبراء‭ ‬أنه‭ ‬يستحيل‭ ‬ببساطة‭ ‬أن‭ ‬نطير‭ ‬بسرعة‭ ‬تفوق‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭. ‬لكن‭ ‬كل‭ ‬ذلك‭ ‬تغيّر‭ ‬في‭ ‬الأربعينات،‭ ‬عندما‭ ‬تمكن‭ ‬طيار‭ ‬الاختبار‭ ‬الأمريكي‭ ‬تشاك‭ ‬ييغر‭ ‬Yeager‭ ‬من‭ ‬تجاوز‭ ‬سرعة‭ ‬ماخ‭ ‬1‭ ‬–‭ ‬أي‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭ ‬–‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬البشرية‭.‬

سمع‭ ‬المتفرجون‭ ‬دويا‭ ‬صوتيا‭ ‬عندما‭ ‬أفسح‭ ‬الهواء‭ ‬المضغوط‭ ‬الطريق‭ ‬أمام‭ ‬الطائرة‭ ‬الصاروخية‭ ‬بيل‭ ‬X-1،‭ ‬وحينها‭ ‬أدركوا‭ ‬أن‭ ‬الطائرات‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬تتعامل‭ ‬مع‭ ‬نوع‭ ‬جديد‭ ‬من‭ ‬الظواهر‭ ‬القصوى‭.‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أنه‭ ‬يتعين‭ ‬على‭ ‬الطائرات‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬أن‭ ‬تتغلب‭ ‬على‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬العقبات‭ ‬لكسر‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت،‭ ‬فهذه‭ ‬العوامل‭ ‬تتفاقم‭ ‬عند‭ ‬الطيران‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك‭. ‬عند‭ ‬سرعة‭ ‬ماخ‭ ‬5‭ ‬فما‭ ‬فوق،‭ ‬يصنع‭ ‬الهواء‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مجرد‭ ‬تشكيل‭ ‬موجات‭ ‬صادمة‭. ‬وعند‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬السرعات‭ ‬العالية،‭ ‬يعمل‭ ‬الهواء‭ ‬على‭ ‬تسخين‭ ‬سطح‭ ‬الطائرة‭ ‬لدرجات‭ ‬حرارة‭ ‬شديدة‭ ‬الارتفاع‭ ‬–‭ ‬والتي‭ ‬تكفي‭ ‬لإذابة‭ ‬الفولاذ‭ ‬–‭ ‬وينبغي‭ ‬على‭ ‬المحركات‭ ‬تحمّل‭ ‬ضغوط‭ ‬هائلة‭.‬

بناء‭ ‬مركبة‭ ‬سوبرسونيك

تختلف‭ ‬الطائرات‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬مثل‭ ‬الكونكورد‭ ‬كثيرا‭ ‬عن‭ ‬نظيراتها‭ ‬التي‭ ‬تطير‭ ‬بأقل‭ ‬من‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭. ‬فقد‭ ‬عُدلت‭ ‬تصاميم‭ ‬أجنحتها‭ ‬وزُوِّدت‭ ‬بمحركات‭ ‬متطورة‭. ‬وسمحت‭ ‬هذه‭ ‬التغييرات‭ ‬للكونكورد‭ ‬بكسر‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت،‭ ‬وهو‭ ‬أمر‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬في‭ ‬مقدور‭ ‬الطائرات‭ ‬التجارية‭ ‬دون‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭ ‬أن‭ ‬تفعله‭.‬

أما‭ ‬الفرق‭ ‬بين‭ ‬الطائرة‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬وتلك‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬فهو‭ ‬أكثر‭ ‬إثارة‭ ‬للاهتمام،‭ ‬لأن‭ ‬القواعد‭ ‬تتغير‭ ‬تماما‭ ‬عند‭ ‬السرعات‭ ‬السوبرسونيك‭.‬‭ ‬يبدأ‭ ‬الهواء‭ ‬اللطيف‭ ‬سابقا‭ ‬في‭ ‬التحوّل‭ ‬إلى‭ ‬مشكلة‭ ‬خطيرة،‭ ‬إذ‭ ‬إن‭ ‬انطلاق‭ ‬الطائرة‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬يولّد‭ ‬قدرا‭ ‬هائلا‭ ‬من‭ ‬الاحتكاك‭. ‬وهذا‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬ارتفاع‭ ‬درجات‭ ‬الحرارة‭ ‬بحيث‭ ‬تكفي‭ ‬لصهر‭ ‬هيكل‭ ‬الطائرة‭ ‬التقليدية،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬يتعين‭ ‬بناء‭ ‬الطائرات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬من‭ ‬مواد‭ ‬قوية‭ ‬ومقاومة‭ ‬للحرارة‭ ‬مثل‭ ‬السيراميك‭. ‬ولا‭ ‬يتوقف‭ ‬الأمر‭ ‬عند‭ ‬هذا‭ ‬الحد،‭ ‬لأنه‭ ‬حتى‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬مقدورها‭ ‬تحمّل‭ ‬الحرارة،‭ ‬فإن‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬ارتفاعات‭ ‬منخفضة‭ ‬يكون‭ ‬أكبر‭ ‬بكثير‭ ‬مما‭ ‬يسمح‭ ‬بالطيران‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك‭. ‬تحتاج‭ ‬الطائرات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬إلى‭ ‬الصعود‭ ‬عاليا‭ ‬في‭ ‬الجو،‭ ‬حيث‭ ‬يكون‭ ‬الهواء‭ ‬أرق‭ ‬بكثير،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تخفيف‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬الطائرة‭.‬

ولعل‭ ‬أكبر‭ ‬نتيجة‭ ‬للتدفق‭ ‬الشديد‭ ‬للهواء‭ ‬هي‭ ‬أن‭ ‬الطائرات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬لا‭ ‬يمكنها‭ ‬حتى‭ ‬استخدام‭ ‬محركات‭ ‬الطائرات‭ ‬دون‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭ ‬نفسها‭. ‬إن‭ ‬الهواء‭ ‬المتدفق‭ ‬عبر‭ ‬محركات‭ ‬الطائرة‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬يفعل‭ ‬ذلك‭ ‬بسرعة‭ ‬دون‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭ ‬(يتباطأ‭ ‬تدفق‭ ‬الهواء‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬بفعل‭ ‬مدخل‭ ‬المحرك‭‬ (،‭ ‬ولكن‭ ‬إذا‭ ‬حاولنا‭ ‬استخدام‭ ‬إعدادات‭ ‬مماثلة‭ ‬عند‭ ‬الطيران‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك،‭ ‬فستنصهر‭ ‬الطائرة‭ ‬أو‭ ‬تنفجر‭ ‬أمام‭ ‬أعيننا‭. ‬ولكن‭ ‬بدلا‭ ‬من‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬محركات‭ ‬الصواريخ‭ ‬–‭ ‬وهي‭ ‬النظم‭ ‬الوحيدة‭ ‬المُستخدمة‭ ‬في‭ ‬تشغيل‭ ‬الطائرات‭ ‬السوبرسونيك‭- ‬طرح‭ ‬المهندسون‭ ‬على‭ ‬أنفسهم‭ ‬سؤالا‭ ‬أكثر‭ ‬طموحا‭: ‬هل‭ ‬يمكننا‭ ‬الاستفادة‭ ‬مما‭ ‬تعلمناه‭ ‬عن‭ ‬المحرك‭ ‬النفاث‭ ‬وتصميم‭ ‬مقابل‭ ‬له‭ ‬يعمل‭ ‬عند‭ ‬أعلى‭ ‬السرعات‭ ‬الأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت،‭ ‬وحتى‭ ‬مستوى‭ ‬السوبرسونيك؟

أدى‭ ‬ذلك‭ ‬إلى‭ ‬اختراع‭ ‬المحرك‭ ‬النفاث‭ ‬التضاغطي‭ ‬ramjet،‭ ‬أو‭ ‬المحرك‭ ‬النفاث‭ ‬الفائق‭ ‬scramjet‭. ‬يسمح‭ ‬استخدام‭ ‬مبادئ‭ ‬المحركات‭ ‬النفاثة‭ ‬وإزالة‭ ‬جميع‭ ‬المكونات‭ ‬غير‭ ‬الضرورية‭ ‬للسفر‭ ‬السوبرسونيك‭- ‬مثل‭ ‬التوربينات‭ ‬وضاغط‭ ‬الهواء‭ ‬–‭ ‬بالانطلاق‭ ‬بسرعة‭ ‬أكبر‭ ‬بكثير‭. ‬مع‭ ‬قليل‭ ‬من‭ ‬الأجزاء‭ ‬المتحركة،‭ ‬تنتج‭ ‬هذه‭ ‬المحركات‭ ‬التي‭ ‬تبدو‭ ‬بسيطة،‭ ‬ما‭ ‬يكفي‭ ‬من‭ ‬القوة‭ ‬لدفع‭ ‬الطائرة‭ ‬والتحليق‭ ‬بسرعات‭ ‬مذهلة؛‭ ‬وبذلك،‭ ‬بدأ‭ ‬مستقبل‭ ‬السفر‭ ‬الجوي‭ ‬يتكشف‭ ‬للعيان‭.‬

جعل‭ ‬الطيران‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬حقيقة‭ ‬واقعة‭ ‬

لقاء‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬علماء‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬في‭ ‬شركة‭ ‬بوينغ،‭ ‬الدكتور‭ ‬كيفن‭ ‬بوكوت‭ ‬Bowcutt،‭ ‬حول‭ ‬مستقبل‭ ‬الطيران‭ ‬العالي‭ ‬السرعة

الدكتور‭ ‬كيفن‭ ‬بوكوت‭ ‬هو‭ ‬زميل‭ ‬تقني‭ ‬أول‭ ‬وكبير‭ ‬علماء‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬لدى‭ ‬شركة‭ ‬بوينغ‭. ‬وهو‭ ‬زميل‭ ‬المعهد‭ ‬الأمريكي‭ ‬للملاحة‭ ‬الجوية‭ ‬والفضائية‭ ‬AIAA،‭ ‬وزميل‭ ‬الجمعية‭ ‬الملكية‭ ‬للطيران،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬عضويته‭ ‬في‭ ‬الأكاديمية‭ ‬الوطنية‭ ‬للهندسة‭. ‬وهو‭ ‬حاصل‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬البكالوريوس،‭ ‬والماجستير‭ ‬والدكتوراه‭ ‬في‭ ‬هندسة‭ ‬الطيران‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬ميريلاند‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭.‬

لماذا‭ ‬تهتم‭ ‬بوينغ‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬الدرجة‭ ‬بتكنولوجيا‭ ‬السوبرسونيك؟

تهتم‭ ‬بوينغ‭ ‬بتكنولوجيا‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬لعدة‭ ‬أسباب،‭ ‬تشتمل‭ ‬تطبيقها‭ ‬على‭ ‬الصواريخ‭ ‬والطائرات‭ ‬والمركبات‭ ‬الفضائية‭. ‬قد‭ ‬يمكن‭ ‬للطائرات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬من‭ ‬الأيام‭ ‬نقل‭ ‬الركاب‭ ‬والبضائع‭ ‬عبر‭ ‬المحيطات‭ ‬خلال‭ ‬ساعة‭ ‬أو‭ ‬ساعتين،‭ ‬مما‭ ‬يسمح‭ ‬بالرحلات‭ ‬الدولية‭ ‬اليومية‭. ‬ولعل‭ ‬الأكثر‭ ‬إثارة‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬كله‭ ‬أن‭ ‬المركبات‭ ‬الفضائية‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬إعادة‭ ‬استخدامها‭ ‬قد‭ ‬تجعل‭ ‬الانتقال‭ ‬إلى‭ ‬مدار‭ ‬الأرض‭ ‬أقرب‭ ‬إلى‭ ‬التحليق‭ ‬في‭ ‬طائرة‭ ‬منه‭ ‬إلى‭ ‬السفر‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬صاروخ،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬تنخفض‭ ‬أسعارها‭ ‬كثيراً‭- ‬فستكون‭ ‬أرخص‭ ‬بنحو‭ ‬مئة‭ ‬مرة‭.‬

ما‭ ‬التقنيات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬التي‭ ‬تعكف‭ ‬حاليا‭ ‬على‭ ‬تطويرها؟

تشمل‭ ‬العوامل‭ ‬الرئيسية‭ ‬المساعدة‭ ‬على‭ ‬جعل‭ ‬الطيران‭ ‬السوبرسونيك،‭ ‬حقيقة،‭ ‬واقعة‭ ‬استخدام‭ ‬مواد‭ ‬أخف‭ ‬وزنا‭ ‬وأكثر‭ ‬متانة‭ ‬وتحملا‭ ‬لدرجات‭ ‬الحرارة‭ ‬العالية،‭ ‬وزيادة‭ ‬كفاءة‭ ‬المحركات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬،‭ ‬واستخدام‭ ‬تقنيات‭ ‬متقدمة‭ ‬للاستشعار‭ ‬من‭ ‬بعد‭ ‬وتحليل‭ ‬البيانات‭. ‬وعلى‭ ‬الجبهة‭ ‬التكنولوجية،‭ ‬نعكف‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬مواد‭ ‬وهياكل‭ ‬متقدمة‭ ‬من‭ ‬مركبات‭ ‬السيراميك‭ ‬التي‭ ‬تتحمل‭ ‬درجات‭ ‬الحرارة‭ ‬العالية،‭ ‬وأنظمة‭ ‬للحماية‭ ‬الحرارية‭. ‬ونعمل‭ ‬أيضا‭ ‬لتطوير،‭ ‬وطبقنا‭ ‬بالفعل،‭ ‬أساليب‭ ‬متقدمة‭ ‬لتصميم‭ ‬طائرة‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬تعتمد‭ ‬على‭ ‬تحليل‭ ‬وتحسين‭ ‬التصميم‭ ‬المتعدد‭ ‬التخصصات‭  ) ‬اختصارا‭: ‬التصميم‭ ‬MDAO‭ (.‬‭ ‬لقد‭ ‬صمَّمنا،‭ ‬ومازلنا‭ ‬نواصل‭ ‬دراسة،‭ ‬مركبات‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬مفاهيمية‭ ‬مثل‭ ‬الصواريخ‭ ‬وطائرات‭ ‬الاستطلاع‭ ‬وطائرات‭ ‬الركاب،‭ ‬ومركبات‭ ‬الإطلاق‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬إعادة‭ ‬استخدامها‭ ) ‬طائرات‭ ‬الفضاء‭ (. ‬وقد‭ ‬بنينا‭ ‬وطيّرنا‭ ‬بنجاح‭ ‬مركبتين‭ ‬تجريبيتين‭ ‬تعمل‭ ‬كل‭ ‬منهما‭ ‬بمحرك‭ ‬نفاث‭ ‬فائق،‭ ‬وهما‭ ‬طائرة‭ ‬ناسا‭ ‬X-43A‭ ‬والطائرة‭ ‬X-51A‭ ‬التابعة‭ ‬للقوات‭ ‬الجوية‭ ‬الأمريكية‭/‬وكالة‭ ‬مشاريع‭ ‬البحوث‭ ‬الدفاعية‭ ‬المتطورة‭.‬

ما‭ ‬التحديات‭ ‬الرئيسية‭ ‬التي‭ ‬تواجهونها‭ ‬حاليا؟

إن‭ ‬العثور‭ ‬على‭ ‬مواد‭ ‬تتحمل‭ ‬درجات‭ ‬الحرارة‭ ‬الشديدة‭ ‬الارتفاع،‭ ‬وتتسم‭ ‬بكونها‭ ‬خفيفة‭ ‬الوزن‭ ‬وقوية‭ ‬الاحتمال،‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬يشكل‭ ‬تحديا،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬الاستمرار‭ ‬بإحراز‭ ‬تقدم‭ ‬جيد‭ ‬في‭ ‬تطويرها‭. ‬وكذلك‭ ‬تمثِّل‭ ‬زيادة‭ ‬أحجام‭ ‬المحركات‭ ‬النفاثة‭ ‬الفائقة‭ (‬بحيث‭ ‬تتجاوز‭ ‬حجم‭ ‬المحركات‭ ‬النفاثة‭ ‬الصغيرة‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬معدل‭ ‬تدفق‭ ‬الهواء‭)‬،‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬سرعات‭ ‬أعلى‭ ‬من‭ ‬ماخ‭ ‬7‭ ‬صعوبةً‭ ‬أخرى‭ ‬بسبب‭ ‬قيود‭ ‬التجارب‭. ‬وكذلك،‭ ‬فإن‭ ‬دمج‭ ‬أنظمة‭ ‬الدفع‭ ‬العالية‭ ‬السرعة‭ ‬والمنخفضة‭ ‬السرعة‭ ‬في‭ ‬المحركات‭ ‬ذات‭ ‬الدورة‭ ‬المركبة‭ ‬يمثل‭ ‬منطقة‭ ‬أخرى‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬التطوير؛‭ ‬فالمحركات‭ ‬ذات‭ ‬الدورة‭ ‬المركبة‭ ‬ضرورية‭ ‬للتسارع‭ ‬من‭ ‬الصفر‭ ‬إلى‭ ‬سرعة‭ ‬سوبرسونيك‭ . ‬وتشمل‭ ‬التحديات‭ ‬الإضافية‭ ‬إدارة‭ ‬حرارة‭ ‬الطائرة‭ ‬ومراقبة‭ ‬السلامة‭ ‬الحرارية‭ ‬الهيكلية،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬تصميم‭ ‬نظم‭ ‬عالية‭ ‬التكامل‭ ‬مثل‭ ‬المركبات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬التي‭ ‬تزيد‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬التصميم‭ ‬MDAO‭. ‬وكذلك،‭ ‬فإن‭ ‬التمويل‭ ‬الكافي‭ ‬يمثل‭ ‬مشكلة‭ ‬دائمة،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الوضع‭ ‬آخذ‭ ‬في‭ ‬التحسن‭.‬

ما‭ ‬الهدف‭ ‬العام‭ ‬لمشروعك؟

على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬بوينغ‭ ‬لا‭ ‬تطوّر‭ ‬طائرة‭ ‬سوبرسونيك،‭ ‬ولا‭ ‬ترى‭ ‬طلباً‭ ‬قريباً‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬المنتج،‭ ‬فمازلنا‭ ‬نبحث‭ ‬عن‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المفاهيم‭ ‬والتقنيات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬المتقدمة،‭ ‬بحيث‭ ‬نكون‭ ‬مستعدين‭ ‬إذا‭ ‬تطورت‭ ‬السوق‭ ‬لاستيعاب‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬المركبات‭. ‬وستتطلب‭ ‬زيادة‭ ‬استخدام‭ ‬الطائرات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭ ‬مزيدا‭ ‬من‭ ‬التقدم‭ ‬في‭ ‬عدة‭ ‬مجالات‭ ‬تكنولوجية،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬طلب‭ ‬السوق‭. ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف،‭ ‬نود‭ ‬أن‭ ‬نساعد‭ ‬على‭ ‬صنع‭ ‬مستقبل‭ ‬الطيران‭: ‬وسائل‭ ‬نقل‭ ‬عالمية‭ ‬فائقة‭ ‬السرعة‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬الفضاء‭ ‬بسهولة‭ ‬وبأسعار‭ ‬معقولة‭.‬

كيف‭ ‬تتصور‭ ‬الرحلات‭ ‬الجوية‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬في‭ ‬المستقبل؟

على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬تحقيق‭ ‬ذلك‭ ‬قد‭ ‬يحتاج‭ ‬إلى‭ ‬عدة‭ ‬عقود،‭ ‬فإنني‭ ‬أتصور‭ ‬مستقبلا‭ ‬تعمل‭ ‬فيه‭ ‬الطائرات‭ ‬التي‭ ‬تطير‭ ‬بسرعة‭ ‬ماخ‭ ‬5‭ ‬على‭ ‬نقل‭ ‬الأفراد‭ ‬بين‭ ‬المدن‭ ‬العالمية‭ ‬خلال‭ ‬بضع‭ ‬ساعات،‭ ‬كما‭ ‬تستطيع‭ ‬طائرات‭ ‬الفضاء‭ ‬نقل‭ ‬الأفراد‭ ‬روتينيا‭ ‬إلى‭ ‬مركز‭ ‬في‭ ‬مدار‭ ‬الأرض‭ ‬لربط‭ ‬الرحلات‭ ‬إلى‭ ‬القمر‭ ‬أو‭ ‬المريخ‭. ‬وفي‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف،‭ ‬ستعمل‭ ‬هذه‭ ‬المركبات‭ ‬بالطاقة‭ ‬النظيفة‭ ‬العالية‭ ‬الكثافة،‭ ‬وربما‭ ‬باستخدام‭ ‬أحد‭ ‬أشكال‭ ‬الطاقة‭ ‬النووية‭ ‬الآمنة‭.‬

مستقبل‭ ‬الطيران‭ ‬السوبرسونيك

استكشف‭ ‬المفاهيم‭ ‬التي‭ ‬يمكنها‭ ‬أن‭ ‬تحل‭ ‬محل‭ ‬الطائرة‭ ‬النفاثة‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬ما

إذا‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬درس‭ ‬تعلمناه‭ ‬عن‭ ‬الطيران‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬حتى‭ ‬الآن،‭ ‬فهو‭ ‬أن‭ ‬الحرارة‭ ‬والوزن‭ ‬والقوة‭ ‬تمثل‭ ‬جميعها‭ ‬عقبات‭ ‬رئيسية‭. ‬فإذا‭ ‬كان‭ ‬الوزن‭ ‬أثقل‭ ‬مما‭ ‬يجب،‭ ‬فلن‭ ‬نستطيع‭ ‬بلوغ‭ ‬السرعة‭ ‬المطلوبة‭. ‬وإذا‭ ‬ارتفعت‭ ‬الحرارة‭ ‬بصورة‭ ‬مفرطة،‭ ‬فستنصهر‭ ‬الطائرة‭ ‬في‭ ‬منتصف‭ ‬الرحلة‭. ‬وهناك‭ ‬مسألة‭ ‬كيفية‭ ‬تزويد‭ ‬طائراتنا‭ ‬بما‭ ‬يكفي‭ ‬من‭ ‬الوقود‭ ‬لكي‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬سرعات‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬وتواصل‭ ‬الانطلاق‭ ‬بها‭. ‬ولحسن‭ ‬الحظ‭ ‬فقد‭ ‬اقتُرحت‭ ‬حلول‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المشكلات‭ ‬الحرجة‭ ‬–‭ ‬وقد‭ ‬صُمِّمت‭ ‬بعض‭ ‬الطائرات‭ ‬الرائعة‭ ‬حقا‭.‬

وكان‭ ‬المهندسون‭ ‬المبدعون‭ ‬مثل‭ ‬شارل‭ ‬بومباردييه‭ ‬Bombardier‭ ‬في‭ ‬طليعة‭ ‬هذه‭ ‬المساعي‭. ‬ويمكن‭ ‬للطائرة‭ ‬التي‭ ‬تخيلها،‭ ‬وأطلق‭ ‬عليها‭ ‬اسم‭ ‬سكريمر‭ ‬Skreemr،‭ ‬الانطلاق‭ ‬إلى‭ ‬السماء‭ ‬بمساعدة‭ ‬منظومة‭ ‬إطلاق‭ ‬كهربائية‭ ‬مثل‭ ‬ريلغان‭ ‬railgun‭ ‬–‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬سيمكننا‭ ‬توديع‭ ‬مدرجات‭ ‬الإقلاع‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬ما‭. ‬والريلغان‭ ‬هو‭ ‬شريط‭ ‬كهرومغناطيسي‭ ‬يستخدم‭ ‬الكهرباء‭ ‬لإطلاق‭ ‬المقذوفات‭ ‬بسرعات‭ ‬مذهلة،‭ ‬ويمكن‭ ‬استخدامه‭ ‬لإطلاق‭ ‬طائرات‭ ‬سكريمر‭ ‬في‭ ‬الهواء‭. ‬وسيلغي‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬أطنان‭ ‬إضافية‭ ‬من‭ ‬وقود‭ ‬الصواريخ‭ ‬للإقلاع،‭ ‬مما‭ ‬يقلل‭ ‬وزن‭ ‬الطائرة‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬كبير‭.‬

ويمكن‭ ‬لتصميم‭ ‬آخر‭ ‬من‭ ‬بومباردييه،‭ ‬والمعروف‭ ‬باسم‭ ‬أنتيبود‭ ‬Antipode،‭ ‬أن‭ ‬يحل‭ ‬مشكلة‭ ‬الحرارة‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬الدوي‭ ‬الصوتي‭ ‬المزعج‭. ‬وباستخدام‭ ‬تدفقات‭ ‬عكسية‭ ‬الاتجاه‭ ‬من‭ ‬الهواء‭ ‬الذي‭ ‬يتحرك‭ ‬إلى‭ ‬الخارج‭ ‬أمام‭ ‬الطائرة،‭ ‬فإن‭ ‬درجة‭ ‬الحرارة‭ ‬الناتجة‭ ‬من‭ ‬الاحتكاك‭ ‬الأيرودينامي‭ ‬والصوت‭ ‬الناتج‭ ‬من‭ ‬الموجات‭ ‬الصادمة‭ ‬الصوتية‭ ‬سينخفضان‭ ‬بشكل‭ ‬ملحوظ‭. ‬ومن‭ ‬شأن‭ ‬هذه‭ ‬الخصائص‭ ‬أن‭ ‬تساعد‭ ‬الأنتيبود‭ ‬على‭ ‬الطيران‭ ‬بسرعة‭ ‬ماخ‭ ‬24،‭ ‬أي‭ ‬ما‭ ‬يعادل‭ ‬29500‭ ‬كم‭/‬الساعة‭! ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬هذه‭ ‬التصاميم‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬بعض‭ ‬الوقت‭ ‬لكي‭ ‬تنفّذ،‭ ‬لكن‭ ‬شركتي‭ ‬أيرباص‭ ‬ورياكشن‭ ‬للمحركات‭ ‬أنتجتا‭ ‬أخيرا‭ ‬بإنتاج‭ ‬طائرتين‭ ‬تجريبيتين‭ ‬سيمكنهما‭ ‬الانطلاق‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬أقرب‭ ‬بكثير‭.‬

العطلات‭ ‬العالية‭ ‬السرعة

العطلات‭ ‬العالية‭ ‬السرعة‭ ‬قد‭ ‬يمكنك‭ ‬قريبا‭ ‬مشاهدة‭ ‬شروق‭ ‬الشمس‭ ‬في‭ ‬باريس‭ ‬وغروبها‭ ‬في‭ ‬طوكيو

يرى‭ ‬معظمنا‭ ‬السفر‭ ‬إلى‭ ‬الجانب‭ ‬الآخر‭ ‬من‭ ‬الكرة‭ ‬الأرضية‭ ‬بمنزلة‭ ‬رحلة‭ ‬العمر‭. ‬وبصرف‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬النفقات،‭ ‬فهذه‭ ‬الرحلات‭ ‬تستغرق‭ ‬وقتا‭ ‬طويلا‭ ‬جدا‭ ‬في‭ ‬الواقع‭. ‬وعندما‭ ‬تَعَيّن‭ ‬علينا‭ ‬مشاهدة‭ ‬ساعات‭ ‬وساعات‭ ‬من‭ ‬البرامج‭ ‬الترفيهية‭ ‬المعروضة‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬الطائرة‭ ‬في‭ ‬الرحلات‭ ‬الطويلة،‭ ‬يبدو‭ ‬الأمر‭ ‬وكأننا‭ ‬نتثاقل‭ ‬عبر‭ ‬الهواء‭.‬

منذ‭ ‬أن‭ ‬خسر‭ ‬العالم‭ ‬الكونكورد‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2003،‭ ‬ظللنا‭ ‬قانعين‭ ‬بالطيران‭ ‬ضمن‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت‭. ‬لكن‭ ‬حل‭ ‬المشكلات‭ ‬التي‭ ‬نتعرض‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬السفر‭ ‬قد‭ ‬يتمثل‭ ‬في‭ ‬مواجهتها،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬الانطلاق‭ ‬بأسرع‭ ‬مما‭ ‬فعلت‭ ‬أي‭ ‬طائرة‭ ‬ركاب‭ ‬من‭ ‬قبل‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬التحليق‭ ‬عند‭ ‬الحدود‭ ‬القصوى‭ ‬للسرعات‭ ‬الأعلى‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬وضمن‭ ‬المنطقة‭ ‬السوبرسونيك،‭ ‬سيمكننا‭ ‬خفض‭ ‬أوقات‭ ‬السفر‭ ‬كثيرا‭ ‬وتغيير‭ ‬الطريقة‭ ‬التي‭ ‬نستكشف‭ ‬بها‭ ‬العالم‭.‬

فقد‭ ‬أصبح‭ ‬التصميم‭ ‬الفريد‭ ‬للطائرات‭ ‬هو‭ ‬التحدي‭ ‬الرئيسي‭ ‬لإحداث‭ ‬ثورة‭ ‬في‭ ‬السفر‭ ‬الجوي‭. ‬لن‭ ‬يشعر‭ ‬معظم‭ ‬الركاب‭ ‬بالارتياح‭ ‬لأن‭ ‬يُحشروا‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬صاروخ‭ ‬ينطلق‭ ‬بهم‭ ‬إلى‭ ‬الجانب‭ ‬الآخر‭ ‬من‭ ‬المعمورة‭. ‬وكذلك،‭ ‬فإن‭ ‬استخدام‭ ‬صاروخ‭ ‬للسفر‭ ‬الدولي‭ ‬سيكون‭ ‬مكلفا‭ ‬بصورة‭ ‬غير‭ ‬مجدية،‭ ‬ومعقدا،‭ ‬وضارا‭ ‬بالبيئة‭. ‬في‭ ‬الوضع‭ ‬الأمثل،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تعمل‭ ‬طائرات‭ ‬الركاب‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬المستقبلية‭ ‬بطريقة‭ ‬تشبه‭ ‬كثيراً‭ ‬طائرات‭ ‬اليوم‭ ‬الأقل‭ ‬من‭ ‬سرعة‭ ‬الصوت‭. ‬سيستطيع‭ ‬الركاب‭ ‬الجلوس‭ ‬في‭ ‬مقاعدهم‭ ‬في‭ ‬المقصورة‭ ‬مكيفة‭ ‬الضغط،‭ ‬كما‭ ‬ستتمكن‭ ‬الطائرة‭ ‬من‭ ‬الإقلاع‭ ‬والهبوط‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬مساعدة‭ ‬على‭ ‬مدرج‭ ‬الهبوط‭ ‬التقليدي‭.‬

لقد‭ ‬وجد‭ ‬المهندسون‭ ‬أن‭ ‬استخدام‭ ‬أنواع‭ ‬متعددة‭ ‬من‭ ‬المحركات‭ ‬هو‭ ‬الطريقة‭ ‬المثلى‭ ‬لتطبيق‭ ‬هذه‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬عمليا‭. ‬ويمكن‭ ‬استخدام‭ ‬المحركات‭ ‬النفاثة‭ ‬التقليدية‭ ‬في‭ ‬الإقلاع‭ ‬والهبوط؛‭ ‬ويمكن‭ ‬حينئذ‭ ‬لمحرك‭ ‬صاروخي‭ ‬أن‭ ‬يدفعنا‭ ‬إلى‭ ‬ارتفاعات‭ ‬شاهقة‭ ‬وسرعات‭ ‬عالية؛‭ ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬يتولى‭ ‬المهمة‭ ‬محرك‭ ‬أسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬أو‭ ‬فرط‭ ‬صوتي‭. ‬لكن‭ ‬هذه‭ ‬الرحلات‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬مثيرة‭ ‬للتوتر،‭ ‬إذ‭ ‬يعتقد‭ ‬بعض‭ ‬المصممين‭ ‬أن‭ ‬طائراتهم‭ ‬سيمكنها‭ ‬الإقلاع‭ ‬بصورة‭ ‬شبه‭ ‬عمودية‭! ‬ومن‭ ‬ثم،‭ ‬فإن‭ ‬المصابين‭ ‬منا‭ ‬بالخوف‭ ‬من‭ ‬الطيران‭ ‬قد‭ ‬يجدون‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬الأفضل‭ ‬الاكتفاء‭ ‬بالسرعة‭ ‬البطيئة‭ ‬نسبيا‭ ‬للطائرة‭ ‬الجامبو‭. ‬ولكن‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬السياح‭ ‬ورجال‭ ‬الأعمال‭ ‬الذين‭ ‬يريدون‭ ‬قضاء‭ ‬أطول‭ ‬وقت‭ ‬ممكن‭ ‬في‭ ‬وجهات‭ ‬سفرهم،‭ ‬والمستعدين‭ ‬لتحمل‭ ‬الصعود‭ ‬الرأسي‭ ‬بشجاعة‭ ‬إلى‭ ‬الغلاف‭ ‬الجوي،‭ ‬فستمثل‭ ‬الرحلات‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬اختيارهم‭ ‬المقبل‭.‬

كبت‭ ‬الدوي‭ ‬الصوتي

سواء أكنت تطير‭ ‬بأسرع‭ ‬من‭ ‬الصوت‭ ‬أم‭ ‬بسرعة‭ ‬سوبرسونيك،‭ ‬سيُحدث‭ ‬كسر‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت‭ ‬دويا‭ ‬صاخبا‭. ‬ومع‭ ‬تسارع‭ ‬الطائرة،‭ ‬فإن‭ ‬موجات‭ ‬الضغط‭ ‬الجوي‭ ‬المدفوعة‭ ‬جانبا‭ ‬بفعل‭ ‬هيكل‭ ‬الطائرة‭ ‬تندمج‭ ‬مكوّنة‭ ‬موجة‭ ‬صادمة‭ ‬واحدة‭. ‬ويمكن‭ ‬لهذا‭ ‬الهواء‭ ‬أن‭ ‬يندفع‭ ‬بسرعة‭ ‬الصوت،‭ ‬ولكن‭ ‬مع‭ ‬تجاوز‭ ‬الطائرة‭ ‬لهذه‭ ‬السرعة‭ ‬يُحدث‭ ‬التغيير‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬الضغط‭ ‬دويّاً‭ ‬يصمّ‭ ‬الآذان‭ ‬–‭ ‬هو‭ ‬الدَّويّ‭ ‬الصوتي‭.‬

ويمثل‭ ‬الدويّ‭ ‬الصوتي‭ ‬عقبة‭ ‬رئيسية‭ ‬ينبغي‭ ‬لشركات‭ ‬الطيران‭ ‬أن‭ ‬تتغلب‭ ‬عليها‭ ‬إذا‭ ‬أريد‭ ‬للطيران‭ ‬السوبرسونيك‭ ‬أن‭ ‬يتاح‭ ‬بصورة‭ ‬تجارية‭. ‬فقد‭ ‬انتُقدت‭ ‬الكونكورد‭ ‬بسبب‭ ‬حجمها‭ ‬–‭ ‬وهي‭ ‬وسيلة‭ ‬النقل‭ ‬التجارية‭ ‬الأولى‭ ‬والوحيدة‭ ‬التي‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬كسر‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت،‭ ‬ولم‭ ‬يكن‭ ‬يُسمح‭ ‬لها‭ ‬بكسر‭ ‬حاجز‭ ‬الصوت‭ ‬إلا‭ ‬فوق‭ ‬المحيط‭.‬

ومثل‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المشكلات‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالفضاء،‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬وكالة‭ ‬‮«‬ناسا‮»‬‭ ‬هي‭ ‬المنقذ‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭. ‬إذ‭ ‬تعمل‭ ‬وكالة‭ ‬الفضاء‭ ‬وشركاؤها‭ ‬في‭ ‬شركة‭ ‬لوكهيد‭ ‬مارتن‭ ‬على‭ ‬تصميم‭ ‬طائرة‭ ‬لها‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬أسطح‭ ‬الرفع‭ ‬لمنع‭ ‬اندماج‭ ‬الموجات‭ ‬الهوائية‭. ‬والنتيجة‭ ‬سلسلة‭ ‬من‭ ‬الطفرات‭ ‬الصغيرة‭ ‬بدلا‭ ‬من‭ ‬واحدة‭ ‬كبيرة‭ ‬–‭ ‬وصولا‭ ‬إلى‭ ‬خفض‭ ‬الصوت‭ ‬الناتج‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬يشبه‭ ‬صوت‭ ‬محادثة‭ ‬عادية‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق