عين على العالم

التعافي من السكتة الدماغية يرتبط بالوراثة

بقلم: ياسمين سابلاك أوغلو

توصلت دراسة جديدة إلى أن الأشخاص الذين يفتقرون إلى جين معين قد يتعافون من السكتات الدماغية Strokes وغيرها من إصابات الدماغ الرضحية Traumatic Brain Injuries
بشكل أفضل من الأشخاص الذين لديهم هذا الجين. وهذا الجين، واسمه CCR5، هو الجين نفسه الذي دار الجدل حوله مؤخراً من حيث علاج الأطفال الرضّع بتقنية «كريسبر» CRISPR، إذ قام عالم صيني بتحرير الجين لدى جنينين لجعلهما مقاومين لفيروس نقص المناعة البشرية HIV. ويظهر الأشخاص الذين لا يمتلكون الجين CCR5 مقاومة لفيروس نقص المناعة البشرية، ويعمل عقار الفيروس HIV المعروف بمارافيروك Maraviroc عن طريق تثبيط مستقبلات الجين CCR5. وفي الدراسة الجديدة التي نشرت في مجلة الخلية Cell، وجد الباحثون أنه عند إعطاء عقار مارافيروك للفئران لتثبيط مستقبلات CCR5 لديها، ازداد تحكّم الفئران في مشيتها وأطرافها. وعلى الرغم من أن الفئران لم تتعرض لسكتة دماغية، فإن هذه النتائج قد تسلط الضوء على المرض لأن الأشخاص المصابين بالسكتات الدماغية قد يجدون صعوبة في تحريك أجزاء من أجسامهم والتحكم فيها.
ولكن مجرد وجود تأثير لعقار ما في الحيوانات لا يعني أنه سيكون له التأثير الدقيق نفسه على البشر. ولذلك، لمعرفة كيف يمكن أن يؤدي الجين CCR5 دوراً في البشر وتعافيهم من السكتات الدماغية، تعاون الباحثون مع عدد من العلماء كانوا يتتبعون بالفعل نحو 450 مريضاً تعرضوا لسكتات دماغية خفيفة أو متوسطة. وكما توقعوا، فقد وجد الباحثون أن المرضى الذين يفتقرون إلى الجين يبدو أنهم يتعافون من السكتات الدماغية بشكل أفضل، سواء جسميّاً، من حيث التحكم في حركتهم، أو ذهنيّاً، مع تحسن في الذاكرة والوظائف اللفظية والانتباه، مقارنة بالمرضى الذين لديهم الجين.
ويقول المؤلف الرئيسي، الدكتور توماس كارمايكل Thomas Carmichael،
أستاذ علم الأعصاب بجامعة كاليفورنيا California، إنه على الرغم من أن غياب الجين CCR5 قد يبدو شيئاً جيداً، فإن الجين قد تكون له بعض الفوائد. وأشارت الأبحاث السابقة، مثلاً، إلى أنه يؤدي دوراً مهماً في إيقاف تشكّل الذكريات. وتتشكل الذكريات عندما ترتبط مجموعات من الخلايا الدماغية بعد ظهور منبّه ما. ولإيقاف تشكّل الذاكرة، يخبر الجين CCR5 تلك المجموعة من الخلايا بعدم الارتباط بمنبه معين. وقال كارمايكل: «إذا دخلت إلى مطبخك وكسرت بيضة في المقلاة؛ فستود أن تتذكر أنك فعلت ذلك». ولكنك لا تريد لهذه الذاكرة أن ترتبط أيضاً بالضوضاء الصاخبة التي جاءت للتو من الحديقة، وهنا يُعتقد أنه موضع تدخل الجين CCR5.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق