فلك وعلم الكونيات

الانضمام إلى أحد نوادي الفلك

لا ينبغي أن يمثل التسجيل في ناد فلكي مهمة شاقة. في ما يلي سنعرض ملخصا لما يمكن توقعه عند الانضمام إلى أقرب جمعية فلكية منك

لا تقلق! 

الشيء المهم الذي يجب أن تتذكره قبل الانضمام إلى ناد جديد هو أنه لا داعيَ للقلق- فغالبا ما ستلقى ترحيبا حارا ووديا، سواء كنت مبتدئا، أو متوسط المستوى أو خبيرا في علم الفلك، فهذه النوادي منظمة بطريقة تلبي احتياجات الجميع، مهما كان عمرك أو احتياجاتك. قد تشعر بأنك عديم الخبرة لدرجة أنك لن تكون ذا فائدة للأعضاء الآخرين عندما يتعلق الأمر بتبادل المشورة. لكن هذا غير صحيح نظرا لأنه هناك عادة ما يكون هناك أشخاص أقل خبرة منك. أفضل المعلمين هم الأفراد الذين لا يزالون يتعلمون الأساسيات، ومن ثمَّ يمكنهم التعاطف مع المبتدئين تماما، ولذلك حاول التواصل معهم كلما استطعت.

لماذا تنضم؟

إذا كنت جديدا على علم الفلك، فمن أولى النصائح التي تلقيتها هي الانضمام إلى جمعية أو ناد للفلك. من أعطاك هذه النصيحة محق تماما؛ فمن خلال الاختلاط بأشخاص ذوي اهتمامات مشابهة وتعلّم أشياء جديدة مع فرصة للتجريب مع معدات الرصد المختلفة، فمن المرجح جدا أن يمنحك الانضمام إلى جمعية فلكية قريبة منك بُعدا إضافيا لهوايتك. وباختصار، فلن تندم على ذلك. في النادي الفلكي، يرجح أن تلتقي بأعضاء محنكين في مجال الرصد الفلكي للهواة. وهذا في حد ذاته ميزة كبرى لأن طلب المشورة منهم سيوفر عليك الكثير من الوقت والمال والجهد خصوصا فيما يتعلق باختيار معدات الرصد الجديدة.

تركّز الأندية بشدة على مساعدة الأعضاء الجدد في كل شيء، من شراء المعدات الجديدة إلى التعرف على سماء الليل وتحديد مكان أجرام مثل عناقيد النجوم والكواكب. بل إنك قد تستطيع تبادل خبراتك لمساعدة الآخرين على التعلم والتمتع بهوايتهم. وكذلك يمكن لنوادي الفلك أن تكون بمثابة متاجر “جرّب قبل أن تشتري”، حيث يمكن للأعضاء جلب معداتهم الخاصة، مثل منظار اشتري مؤخرا أو تلسكوب مضمون عمله على نحو موثوق به في تلك الليالي الباردة أثناء ممارسة هوايتهم. في النادي، من المرجح أن تلتقي عضوا لديه تلسكوب أو عدسة عينية كنت تخطط لشرائها خلال الأسابيع القليلة الماضية. وإذا كان ناديك يسمح بذلك، فقد يمكنك استعارة المعدات لتجربتها قبل أن تتخذ قرارك. وبالنظر إلى أن المتاجر المتخصصة في المعدات الفلكية نادرة جدا في معظم المدن، فمن المرجح أن تضطر لشراء المعدات المرتفعة الثمن عبر الإنترنت. إذا لم ترغب في شراء معدات باهظة الثمن دون رؤيتها أولا، عليك الانضمام إلى ناد للفلك.

كيفية الانضمام

تتمثل الخطوة الأولى بالعثور على جمعية فلكية قريبة منك. إذا لم تكن على علم بوجود واحدة في منطقتك، يمكنك الاتصال بأقرب مرصد، أو قبة سماوية، أو مركز علمي أو بقسم الفيزياء والفلك في الجامعة أو الكلية المحلية. سيزودك ذلك بمعلومات عن نادي الفلك المحلي القريب منك، بل وقد يحتوي على مراجعة للنادي وما يمكن أن تتوقعه منه.

إذا كنت قارئا متعطشا لمجلات الفلك، فمن المرجح أيضا أن تجد صفحة موارد مخصصة للنوادي الفلكية والفعاليات الجارية في هذا النادي بالذات في تواريخ معينة. ويمكنك أيضا استخدام دليلنا للعثور على الجمعية الفلكية الأقرب إليك. والشيء التالي الذي يجب مراعاته هو أن بعض الجمعيات الفلكية قد تطلب رسوما للعضوية، وعادة ما تقدم نشرة إخبارية لعرض الأحداث والاجتماعات وأمسيات الرصد المتوفرة، كما أن بعضها مجاني. وبالنسبة إلى النوادي التي تتطلب رسوما للعضوية، فقد تتباين الأسعار، إذ يفرض بعضها رسوم عضوية سنوية أو موسمية في حين قد يفرض البعض الآخر رسوما على كل اجتماع. عادة ما تكون التكاليف معقولة وتختلف عادة بالنسبة إلى البالغين والشبان أقل من 16 سنة. لمعظم أندية علم الفلك، إن لم يكن كلها، مواقع على الإنترنت تحتوي على تفاصيل حول كيفية الانضمام إليها. الطريقة الأكثر شيوعا هي تحميل استمارة طلب العضوية من موقع الجمعية الفلكية المعنية وتعبئتها، وإرفاق إما تفاصيل حسابك البنكي أو شيك مقبول الدفع باسم أمين العضوية. إذا وجدت أن الجمعية في منطقتك ليس لديها نموذج للعضوية، لا تنزعج- فسيكون هناك عادة عنوان للبريد الإلكتروني أو رقم هاتف للاتصال.

اجتماعات النادي

قد يكون حضور اجتماع لناد فلكي واحدة من التجارب الأكثر فائدة عندما يتعلق الأمر بالمشاركة في الرصد الفلكي للهواة.

ستتاح لك فرصة للتفاعل مع الأعضاء الآخرين، وكذلك ستتمكن من المشاركة في مجموعة متنوعة من الأنشطة المختلفة. وأيا كانت الجمعية الفلكية التي ستنضم إليها، فمن المرجح أن يوجد جدول لاجتماع أعضاء جمعيتك في أيام معينة من كل أسبوع أو أسبوعين. عادة ما تأخذ هذه الأمسيات شكل جلسات للرصد أو عروض تقديمية. وقد يُشعرك الرصد الفلكي بمفردك بوحدة شديدة. غالبا ما تنظم معظم النوادي جلسات منتظمة للرصد، حيث يمكنك استعارة معدات الرصد من الجمعية أو جلب معداتك الخاصة، على الأقل في عطلات نهاية الأسبوع عندما يكون القمر بازغا لتوه- حيث يكون القمر غير مرئي؛ مما يجعل المراقبة الفلكية أسهل من دون وهج- وكذلك في أوقات أخرى خلال الشهر. وهناك كثير من الجمعيات التي تنظم رحلات ميدانية دورية إلى مواقع الرصد المظلمة جدا، كما لديها ترتيبات للحصول على خصومات على الطعام والإقامة إذا لزم الأمر. وإضافة إلى ذلك، فستتمكن أيضا من حضور العروض التقديمية التي تنظم دوريا، بدءا من أشرطة الفيديو المتعلقة بعلم الفلك إلى برامج القبة السماوية إلى المحاضرات التي يقدمها بعض أفضل المتخصصين والخبراء في علم الفلك- وهم في كثير من الأحيان من المحاضرين الجامعيين والعاملين في المراصد والمتاحف، وكذلك أعضاء ناديك. كما ينظم العديد منها ورش عمل يمكنها أن تزودك بالمشورة بشأن بناء مرصدك أو تلسكوبك الخاص، وكذلك حول التصوير الفلكي. إذا كان لجمعيتك مكتبة خاصة، فبوسعك أيضا استخدام أدلة سماء الليل، والأعداد القديمة من مجلات الفلك والمواد المرجعية الأخرى. وخلال الأشهر الدافئة، من المرجح أن ينظم ناديك رحلات نهارية لمراكز الفضاء والمراصد والمتاحف المحلية، وحفلات لرصد النجوم في نهاية الأسبوع، فضلا عن المهرجانات العلمية. عادة ما تقدم بعض الجمعيات وجبات في الصيف أو في الأعياد أيضا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق