التاريخفنون وعلوم إنسانية

الأكروبوليس

أصبحت قلعة أثينا المميّزة رمزا دائما للعمارة اليونانية القديمة

أطل على العديد من المدن اليونانية الكبرى أكروبوليس يوجد في مركزها، والذي يعني «مدينة عالية»، وهي تلة محصنة جيدا يمكن للمواطنين الانسحاب إليها عندما تتعرض المدينة للهجوم. احتوت كلتا الدولتين المدينيتين طيبة وكورينثوس على أكروبوليس، لكن أشهر تلك القلاع كانت تلك المشيّدة في وسط أثينا. وحُسِّنت الهياكل الأصلية بعد الانتصار في معركة ماراثون في عام 490 ق.م، لكن دمرتها قوات خشايارشا Xerxes الفارسية عندما نهبت أثينا بعد عشر سنوات. وبعد هزيمة الفرس في معركة سلاميس، استخدمت المدينة ثروتها في استعادة أمجاد الأكروبوليس. فقد شُرع في تنفيذ مشاريع بناء هائلة، وأصبحت المنطقة مركزا ضخما لعبادة الإلهة أثينا، وهي راعية مدينة أثينا.
كان البارثينون هو الأروع بين جميع المعابد، وتم تشييده ما بين عامي 447 و 432 ق.م.. وضم المعبد تمثالا عاجيا رائعا لأثينا، وكان مخزنا لاحتياطي المدينة من الذهب. وقد أصبحت المنطقة مكانا للعبادة والثقافة وليس مجرد الدفاع، فبنيت أيضا معابد أثينا نيكي، وأرخثيون و بروبيلايا خلال فترة 50 عاما. وبمساعدة جهود الترميم الحديثة، يطل البارثينون على المدينة حتى اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق