أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
تكنولوجيا

الأسلحة المضادة للأقمار الاصطناعية

طورت الدول المتنافسة تقنية قوية يمكنها تدمير الأقمار الاصطناعية مع احتدام المعركة للسيطرة على الفضاء

تدور‭ ‬حول‭ ‬رؤوسنا‭ ‬تقنيات‭ ‬غيرت‭ ‬كل‭ ‬جانب‭ ‬من‭ ‬جوانب‭ ‬حياتنا‭.‬ من‭ ‬نظام‭ ‬تحديد‭ ‬المواقع‭ ‬العالمي‭ (‬GPS‭) ‬على‭ ‬هاتفك،‭ ‬إلى‭ ‬الفعاليات‭ ‬الرياضية‭ ‬التي‭ ‬تشاهدها‭ ‬على‭ ‬التلفزيون،‭ ‬صارت‭ ‬الأقمار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬حجر‭ ‬الزاوية‭ ‬للحياة‭ ‬العصرية. ‬لكن،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬استخداماتها‭ ‬المدنية،‭ ‬فهي‭ ‬أيضاً‭ ‬العمود‭ ‬الفقري‭ ‬لتأمين‭ ‬الاتصالات‭ ‬العسكرية‭ ‬والحكومية‭. ‬من‭ ‬المنطقي‭ ‬أن‭ ‬أي‭ ‬دولة‭ ‬معادية‭ ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬إحداث‭ ‬اضطراب‭ ‬ستستهدف‭ ‬هذه‭ ‬الأقمار‭ ‬الاصطناعية. ‬ومن‭ ‬ثمَّ،‭ ‬فإن‭ ‬ما‭ ‬يُعرف‭ ‬بالأسلحة‭ ‬المضادة‭ ‬للأقمار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬Anti-satellite weapons‭ ‬(اختصاراً: ‬الأسلحة ‭‬ASATs‭‬‭‬)، ظلت‭ ‬موجودة‭ ‬منذ‭ ‬ظهور‭ ‬الأقمار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬نفسها‭ ‬تقريباً‭.‬

لقراءة المزيد اشترك في المجلة رقميا أو ادخل حسابك

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى