العلوم الطبيعيةعين على العالم

اكتشاف برج مرجاني أطول من مبنى إمباير ستيت

بقلم: براندون سبيكتور

عثرت سفينة أبحاث تحت الماء على شعاب مرجانية عملاقة ترتفع كبرج مترابط قبالة ساحل شمال أستراليا. ووفقاً للعلماء في معهد شميدت للمحيطات Schmidt Ocean Institute، والذين يجوبون برحلة استكشافية لمدة سنة في المحيطات حول أستراليا، يبلغ ارتفاع هذه الشعاب المرجانية المكتشفة حديثاً أكثر من 500 متر من القاعدة إلى الطرف، مما يجعلها أطول من مبنى إمباير ستيت Empire State Building.
تمثل الشعاب المرجانية المكتشفة حديثاً جزءاً من الحيد المرجاني العظيم Great Barrier Reef، وهو أطول شعاب مرجانية في العالم، والذي يمتد إلى أكثر من 1,400 ميل بطول الساحل الشمالي الشرقي لأستراليا. ويقع هذا الفرع الجديد من الهياكل العملاقة تحت الماء بعيداً عن سائر الشعاب المرجانية، مما يجعله أول شعاب مرجانية منفصلة تُكتشف في المنطقة منذ 120 عاماً.
قالت جيوتيكا فيرماني Jyotika Virmani، المديرة التنفيذية لمعهد شميدت للمحيطات: “إن اكتشاف شعاب مرجانية جديدة يبلغ ارتفاعها 500 متر في الحيد المرجاني العظيم المعروف جيداً يظهر مدى غموض العالم وراء خطوط السواحل”. فقد اكتشف العلماء على متن سفينة الأبحاث فالكور Falkor الشعاب المرجانية الجديدة في 20 أكتوبر 2020 أثناء إعداد خريطة ثلاثية الأبعاد لقاع المحيط. ويبلغ عرض البرج المرجاني المنفرد، والذي وصفه الفريق بأنه “يشبه الشفرة”، ميلاً واحداً عند قاعدته قبل أن يرتفع إلى قمته على بُعد 40 مترا تقريباً تحت سطح البحر.
باستخدام مركبة تعمل عن بُعد Remotely operated vehicle (ROV)، استكشف الفريق سطح الشعاب المرجانية الجديدة، وكشفوا عن تشكيلة واسعة من الشعاب المرجانية والحيوانات الموجودة تحت الماء.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى