غير مصنف

إعادة التدوير الصخور

كيف‭ ‬تعرضت‭ ‬الصخور‭ ‬على‭ ‬كوكبنا‭ ‬للتجوية‭ ‬والتعرية‭ ‬والتحوّل‭ ‬مرارا‭ ‬وتكرارا

تغطي‭ ‬كوكبنا‭ ‬أنواع‭ ‬مختلفة‭ ‬من‭ ‬الصخور،‭ ‬من‭ ‬الجبال‭ ‬الشاهقة‭ ‬إلى‭ ‬الصهارة‭ ‬magma‭ ‬المذابة‭ ‬إلى‭ ‬حبات‭ ‬الرمال‭- ‬والتي‭ ‬ترتبط‭ ‬جميعها‭ ‬بدورة‭ ‬الصخور‭. ‬ويظهر‭ ‬هذا‭ ‬النموذج‭ ‬كيف‭ ‬يمكن‭ ‬للتصنيفات‭ ‬الرئيسية‭ ‬الثلاثة‭ ‬للصخور‭ – ‬الصخور‭ ‬النارية‭ ‬والرسوبية‭ ‬والمتحولة‭- ‬أن‭ ‬تتحول‭ ‬من‭ ‬شكل‭ ‬إلى‭ ‬آخر‭ ‬بفعل‭ ‬القوى‭ ‬المختلفة‭ ‬التي‭ ‬تؤثر‭ ‬فيها‭. ‬وتسبب‭ ‬الرياح‭ ‬والمطر‭ ‬والثلج‭ ‬والجليد‭ ‬تآكلا‭ ‬تدريجيا‭ ‬في‭ ‬الجبال‭ ‬والمنحدرات‭ ‬الصخرية،‭ ‬موفّرة‭ ‬المواد‭ ‬التي‭ ‬تنضغط‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف‭ ‬متحوّلة‭ ‬إلى‭ ‬صخور‭ ‬رسوبية‭. ‬فالبنية‭ ‬الداخلية‭ ‬لكوكبنا‭ ‬نفسها‭ ‬أيضا‭ ‬تؤدي‭ ‬دورا‭ ‬مهما‭. ‬أما‭ ‬الوشاح‭ ‬mantle‭ ‬–‭ ‬وهو‭ ‬المنطقة‭ ‬شبه‭ ‬المنصهرة‭ ‬التي‭ ‬يبلغ‭ ‬سُمكها‭  ‬2900‭ ‬كلم،‭ ‬والواقعة‭ ‬تحت‭ ‬القشرة‭ ‬الأرضية‭ ‬–‭ ‬فيوفر‭ ‬قدرا‭ ‬هائلا‭ ‬من‭ ‬الحرارة‭ ‬والضغط،‭ ‬مما‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬دمج‭ ‬الصخور‭ ‬وتحويلها‭ ‬إلى‭ ‬شكل‭ ‬آخر‭. ‬ويولد‭ ‬الجزء‭ ‬المركزي‭ ‬من‭ ‬الكوكب‭ ‬“اللّب”‭ ‬Core‭ ‬حرارة‭ ‬شديدة‭ ‬تذيب‭ ‬طبقة‭ ‬الوشاح‭ ‬السفلية‭ ‬وتحوّلها‭ ‬إلى‭ ‬صهارة‭. ‬وعندما‭ ‬تبرد،‭ ‬تتحول‭ ‬هذه‭ ‬الصهارة‭ ‬إلى‭ ‬صخور‭ ‬بركانية،‭ ‬سواء‭ ‬على‭ ‬قشرة‭ ‬الأرض‭ ‬أم‭ ‬فوق‭ ‬السطح‭ ‬عندما‭ ‬تقذفها‭ ‬الثورات‭ ‬البركانية‭.‬

وتمثل‭ ‬دورة‭ ‬الصخور‭ ‬قصة‭ ‬للبعث‭ ‬وإعادة‭ ‬التدوير،‭ ‬فيوفر‭ ‬القديم‭ ‬المواد‭ ‬اللازمة‭ ‬لتكوّن‭ ‬الجديد‭. ‬وتستغرق‭ ‬هذه‭ ‬الدورة‭ ‬الآلاف‭ ‬إن‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬الملايين‭ ‬من‭ ‬السنين،‭ ‬لكننا‭ ‬نستطيع‭ ‬الاطلاع‭ ‬على‭ ‬لمحات‭ ‬من‭ ‬العملية‭: ‬فالأمواج‭ ‬المتكسرة‭ ‬على‭ ‬الصخور،‭ ‬وتحوّل‭ ‬مسار‭ ‬الثلاجات‭ ‬الجليدية،‭ ‬والثورات‭ ‬البركانية‭ ‬الهائلة‭ ‬توفر‭ ‬جميعها‭ ‬لمحات‭ ‬عن‭ ‬العمليات‭ ‬التي‭ ‬تحكم‭ ‬الجيولوجيا‭ ‬المتغيرة‭ ‬دوماً‭ ‬للأرض‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق