علم الإنسان

الجهاز الهضمي البشري

كيف يتحول الطعام إلى طاقة؟

يتألف الجهاز الهضمي من مجموعة من الأعضاء التي تقوم بمعالجة الطعام وتحويله إلى طاقة يمكن للجسم البشري استخدامها ليعمل. وهو نظام معقد للغاية يمتد بطول المسافة بين الفم والشرج.

الأعضاء الرئيسية التي تشكل الجهاز الهضمي هي: الفم، والمريء، والمعدة، والأمعاء الدقيقة، والأمعاء الغليظة والشرج. لكل عضو وظيفة مختلفة، للحصول على أقصى قدر من الطاقة من الطعام، ومن ثم طرد الفضلات من الجسم بأمان. وتساعد الأعضاء الثانوية، مثل الكبد والبنكرياس والمرارة، على عملية الهضم جنبا إلى جنب مع الخلايا المخاطية، والتي تبطن جميع الأعضاء الجوفاء وتنتج إفرازا يساعد على تمرير الطعام بسلاسة عبرها. كما تساعد التقلصات العضلية المعروفة الحركة الدودية Peristalsis على دفع الطعام عبر الجهاز الهضمي.

وتبدأ عملية الهضم كلها عند إدخال الطعام إلى الجسم عن طريق الفم. ويعمل المضغ على تفتيت الطعام إلى قطع صغيرة، ويبدأ اللعاب بتكسير النشا الموجود في قطع الطعام هذه إلى سكريات بسيطة اثناء ابتلاعها وانتقالها إلى المريء. وبمجرد مرور الطعام عبر المريء، فهو يصل إلى المعدة. ويمكن تخزينه في المعدة لمدة تصل إلى أربع ساعات. وتقوم المعدة في نهاية المطاف بمزج الطعام بالعصائر الهضمية التي تنتجها، والتي تقوم بمزيد من تكسير الطعام وصولا إلى جزيئات أبسط. وبعد ذلك، تنتقل هذه الجزيئات إلى الأمعاء الدقيقة ببطء، إذ تحدث المرحلة النهائية من التفتيت الكيميائي عن طريق التعرض للعصائر والإنزيمات التي يفرزها البنكرياس والكبد والغدد في الأمعاء الدقيقة. وبعد ذلك تمتص جميع المغذيات عبر جدران الأمعاء ونقلها إلى جميع أنحاء الجسم عن طريق مجرى الدم.

وبعد امتصاص جميع المغذيات من الطعام عبر الأمعاء الدقيقة، ستنتج فضلات تشمل الألياف والخلايا المخاطية القديمة، والتي تُدفع إلى الأمعاء الغليظة حيث تبقى حتى يتم التخلص منها عند التبرز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق